اغلاق

حزن في زيمر بانتظار تحرير جثماني الأب وابنه لتشييعهما - صور

حالة من الحزن والاسى تخيم على بلدة زيمر منذ ظهر أمس الثلاثاء بعد مقتل الأب سعيد عساف (62 عامًا) وابنه رامي (27 عامًا)، حيث يتوافد الاهالي في البلدة


المرحوم سعيد عساف

على بيت العائلة لتقديم واحب العزاء لعائلة المرحوميْن .
وأفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنه حتى هذه اللحظة لا يوجد هنالك موعد محدد لتشيبع جثمان الاب والابن ، حيث لم يتم تحرير الجثمانين من معهد ابو كبير للتشريح ، كما علم مراسلنا من افراد العائلة .
وأفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أن مركبات الشرطة تتجول في البلدة من أجل العمل على الحفاظ على الامن والأمان في ظل الاوقات العصيبة التي تخيم على البلدة .


المرحوم رامي  سعيد عساف


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق