اغلاق

استطلاع: الشباب اقل محافظة على التعليمات في أماكن العمل

تفيد نتائج ومعطيات استطلاع بادر إليه مركز السلطات المحلية، وقامت بتنفيذه شركة "خيمة"، أن الشباب يقومون أقل من الآخرين بالتقيّد وبتنفيذ التعليمات

 
صورة للتوضيح فقط - تصوير iStock-monkeybusinessimages

الموجّهة إليهم في أماكن العمل.
وقد أُجري الاستطلاع في مجموعة مؤلّفة من ألفي مشترك، خلال الشهر الأخير، وتبيّن وجود ظاهرة بارزة،  وهي عدم التقيّد بالتعليمات في أماكن العمل. فقد ردّ غالبية المشتركين، أنهم لم يتقيّدوا في أماكن عملهم بالبُعد المطلوب الواحد عن الآخر. وأجاب حوالي 60% أنهم يتقيّدون بالتعليمات، عندما يلتقون بمجموعة تشكّل خطورة. وتبيّن أن الموظفين في الدوائر العامّة لا يضعون الكمامات على أفواههم، حيث ظهر أن 51% من الموظفين في الدوائر العامة يضعون بينما 63% من العاملين في أماكن العمل الأخرى يضعون الكمامة.
ومن المعطيات الأخرى، نذكر "أن عملية استعمال الإشارة البنفسجية أثبتت جدواها، ففي أماكن العمل التي تضع في مدخلها الإشارة البنفسجية يوجد تقيّد أكثر من الأمكان التي لا تضع الإشارة بنسبة 50% و30% هناك. وتبيّن كذلك أن 45% فقط من جيل العشرينات يلتزمون بالتعليمات، بينما نسبة 50% من جيل الأربعينات، و60% من جيل الستينات" .
وتبيّن كذلك أن "رفع الغرامة على من لا يضع الكمامة في مكان عام، من 200 إفى 500 شاقل، كانت مجدية وأدّت إلى استعمال أكثر للكمامة. وتوضّح كذلك أن أماكن عمل كبيرة تتقيّد أكثر بالتعليمات من اماكن عمل صغيرة" .
وصرّح السيد حاييم بيباس رئيس مركز السلطات المحلية، ورئيس بلدية موديعين مكابيم رعوت قائلا: "سينضم قريبا مركز السلطات المحلية للمجهود العام لتطبيق القانون والتعليمات من أجل مواجهة الكورونا. سوف نعمل كل شيء كي نحافظ على سلامة مواطنينا" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق