اغلاق

مودريتش يفرض نفسه في ريال مدريد

ذكرت صحيفة ماركا الإسبانية أن الكرواتي لوكا مودريتش أحد أهم الأسباب وراء انتصارات ريال مدريد المتتالية بعد استئناف الموسم، والتي جعلت الفريق يتصدر بفارق

 
(Photo by Denis Doyle/Getty Images)

 4 نقاط عن غريمه التقليدي برشلونة ويصبح على بعد 5 نقاط فقط من التتويج بلقب الدوري الإسباني.
وانخفض مستوى مودريتش منذ الوصول إلى نهائي كأس العالم 2018 رفقة منتخب بلاده كرواتيا، وكان الموسم الماضي الأسوأ في مسيرته مع ريال مدريد، لكن مستواه تحسن قليلاً في الموسم الحالي، قبل أن يستعيد أفضل نسخة منه خلال الأسابيع الماضية.
وتمكن مودريتش من استعادة مركزه الأساسي من زميله فيدريكو فالفيردي بعد استئناف الدوري الإسباني، وبات يشارك بشكل مستمر في معظم المباريات ويقدم مستوى جيد للغاية.
وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن مودريتش أظهر قدرة كبيرة على التحكم بالمباريات مؤخراً، وبالأخص في مباراة ديبورتيفو آلافيس الذي ظهر خلالها بمستوى مميز وكان يتحرك في جميع أنحاء الملعب ومسؤول عن ضبط إيقاع فريقه.
ورغم استراتيجية المداورة التي يتبعها المدرب زين الدين زيدان، إلا أن النجم الكرواتي صاحب 35 عاماً كان من اكثر اللاعبين مشاركة خلال المباريات الثمانية الماضية، ولم يغيب سوى عن مباراة واحدة فقط.
وخاض مودريتش 6 مباريات كأساسي من أصل ثمانية، بينما اشترك في مباراة واحدة كبديل، وغاب عن لقاء إسبانيول بسبب الإيقاف، وهذا يوضح مدى ثقة زيزو بقدراته، واعتبرت الصحيفة المدريدية أن وجوده بالملعب بشكل مستمر من الأسباب المهمة وراء انتفاضة الريال.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق