اغلاق

السفير الفرنسي يزور بلدية الناصرة

قام السفير الفرنسي أريك دنون يرافقه وفد رفيع المستوى اليوم الأربعاء الموافق 15/7/2020 بزيارة الى بلدية الناصرة تهدف الى تقديم الشكر الى رئيس البلدية على

 
تصوير: الطاقم الإعلامي في بلدية الناصرة

تعاونه مع المؤسسات الفرنسية الموجودة في المدينة. وفق ما جاء في بيان صادر عن البلدية، وصلت نسخة عنه الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما.
أضاف البيان:" كان في استقبال السفير رئيس بلدية الناصرة السيد علي سلاّم والقائم بأعماله السيد محمد عوايسي وكذلك نائب الرئيس السيد سمير سعدي وعدد من كبار الموظفين في بلدية الناصرة.
علي سلاّم رئيس بلدية الناصرة بدأ كلمته بالترحيب بالسفير الزائر للمدينة مؤكداً ان الناصرة مدينة البشارة تستقبل الجميع بضيافة عربية اصيلة وبترحاب ومحبة. معرفاً بمدينة الناصرة المدينة العربية الأكبر في المجتمع العربي وذات البعد الديني والسياسي والسياحي والتي تضررت كثيراً من وباء الكورونا بحيث تعرضت لهزة اقتصادية شديدة وتراجع سياحي مقلق.
وتعرض رئيس البلدية في كلمته للقائه بالأمس في جلسة لجنة الداخلية في الكنيست لصرخته النابعة من القلب للإجحاف اللاحق بالمدينة ومواطنيها ومكانتها حين تغافل ممثل وزارة المالية من ذكرها بكلمته ومداخلته في الجلسة حيث اقتصرت على ايلات وطبريا الأمر الذي دعاني ان أقف محتجاً على عدم المساوات في الميزانيات.
وأكدّ علي سلاّم رئيس بلدية الناصرة ان الناصرة قبل الكورونا شهدت استثماراً ونجاحات اقتصادية وزيادة في السياحة ونسبة منخفضة جداً من البطالة ولكن الكورونا جاءت ومحت هذه النجاحات وضربت اهم مورد للمدينة وهو قطاع السياحة حيث بلغت البطالة اليوم ما يقارب 40% ، الأمر الذي يعني جباية ضعيفة بسبب الضرر اللاحق بالمواطنين أبناء الناصرة جراء الوضع الاقتصادي. وحمل رئيس البلدية علي سلاّم الحكومة والوزارات المسؤولية الكبرى فيما إذا توقفوا عن دعم الناصرة اقتصادياً".

منح جامعية لأبناء الناصرة
اضاف البيان:"وطلب رئيس البلدية من السفير الفرنسي تقديم المنح الدراسية للتعليم الأكاديمي في فرنسا لأبناء الناصرة خاصة مع المدن التي تم التوقيع على اتفاقيات توأمة بينها وبين الناصرة ودعا الى لقاءات بين رجال الأعمال النصراويين والعرب مع رجال اعمال فرنسيين.
السفير الفرنسي شكر رئيس البلدية على حسن الاستقبال وكررّ الشكر للبلدية ورئيسها على التعاون الكبير بين المؤسسات الفرنسية في الناصرة والبلدية.
وتساءل هل العلاقة بين المواطنين العرب وأجهزة الدولة ويقصد المكاتب الحكومية في تحسن بحيث يحصل المواطنين العرب على حقوقهم.
وابدى السفير استعداده لتلبية اقتراحات رئيس البلدية بخصوص منح التعليم واللقاءات بين رجال الأعمال العرب ودعم الجامعة الأولى في الناصرة مستقبلاً."  

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق