اغلاق

شرطة ساحل العاج تطلق الغاز المسيل للدموع على أنصار الرئيس السابق

أطلقت شرطة ساحل العاج الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين في العاصمة التجارية أبيدجان يوم أمس الخميس. ويحتج المتظاهرون على استبعاد الرئيس السابق لوران باجبو


رئيس ساحل العاج السابق لوران باجبو (Photo by JERRY LAMPEN/ANP/AFP via Getty Images)

وآخرين من قوائم الترشح في الانتخابات الرئاسية المقررة في أكتوبر تشرين الأول.
وقال شاهد من رويترز إن مئات المتظاهرين تجمعوا خارج مقر اللجنة الوطنية للانتخابات للمطالبة بإدراج باجبو وحليفه شارل بليه جوديه ورئيس الوزراء السابق جيوم سورو على قوائم الترشح.
وقالت اللجنة إن الثلاثة غير مدرجين على القائمة بسبب إدانات جنائية وإنها ستنظر في طعون على استبعادهم. لكن أنصارهم يقولون إن حكومة الرئيس الحالي الحسن وتارا تحاول إسكات المعارضة السياسية قبيل الانتخابات.
وينظر للانتخابات المقررة يوم 31 أكتوبر تشرين الأول باعتبارها أكبر اختبار لاستقرار ساحل العاج منذ رفض باجبو قبول نتائج الانتخابات التي هزمه فيها وتارا عام 2010 مما أشعل حربا أهلية قصيرة قتل فيها ثلاثة آلاف شخص.

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق