اغلاق

‘ شباب التغيير الطيباوي ‘ في زيارة الى آبار الطيبة

اجرت مجموعة شباب التغيير الطيباوي امس الجمعة، جولة في منطقة آبار المياه الجوفية العذبة التي تنعم بها الطيبة.وجاء في بيان صادر عن المجموعة :" كان البئر الاول الذي


تصوير شباب التغيير

زاروه هو بئر الحاج فاروق عبيد (ابوذياب)، الذي قدم شرحا وافيا للمجموعة، حول تاريخ وتراث الطيبة ومياه الطيبة، في قديم الزمان. واوضح الحاج ابوذياب ان المزارع يحفر في الارض بعمق 120 م من اجل الوصول الى المياه النقية.
كما وزارت المجموعة ارض الحاج منذر الحاح سليم حاج يحيى، واطلعوا على اهم المشاكل التي تواجه المزارعين واصحاب الابار، في ظل الضرائب الباهظة التي تفرضها السلطات على كاهلهم. واكد الحاج سليم وجود نحو 14 بئرا في الطيبة صالحة للشرب ولكنها غير مستغلة، لافتا الى ان المزارع يملك البئر فقط، الا ان الدولة ما زالت هي المُسيطرة على المياه، وتتحكم في توزيعها.
وبعد ذلك استقبل السيدر كرم وليد صادق حاج يحيى المجموعة واطلععا على كيفية عمل البئر ومن ثم قامت المجموعة بزيارة الى بلوطة آل الصادق، والتي تعد اقدم شجرة سنديان في فلسطين".

الخطوة التالية: استجواب لوزير الزراعة
"
واكدت المجموعة انها ستمضي قدما بخطواتها لاستغلال مياه ابار الطيبة لاهل الطيبة وانها ستقوم بالتوجه الى اعضاء الكنيست ليتجندوا لايصال مطالب المجموعة الى الجهات المختصة وبالاخص الى وزير الزراعة وخاصة ان المواطنين يدفعون مبالغ كبيرة مقابل مياه من اتحاد وادي عارة التي مصدرها من "مكوروت" وفي الاونة الاخيرة يشتكي قسم من سكان الطيبة من المياه الحمراء التي تصلهم" .
وقال الصحفي عمر ربيع عضو مجموعة شباب التغيير الطيباوي:" لقد اثلج صدري بهجة وفرحة الاطفال عندما شربوا من المياه التي استخرجت من الابار مباشرة . ابار الطيبة تفي بحاجة سكانها للمياه وبل اكثر من ذلك مياه ابارها بامكانها ان تلبي حاجات سكان المنطقة المجاورة لذا علينا التكاتف لتفعيل جميع الابار لخدمة اهل الطيبة الذين هم اولى بها".

 

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق