اغلاق

شاب يشتكي من زوجته ويريد طلاقها ويفكر في مصير الأولاد

السلام عليكم، أنا شاب أبلغ من العمر 37 سنة، وقد وفقني الله عز وجل بشهادة علمية عالية، ووضعي المالي ممتاز ولله الحمد، مشكلتي تكمن في حياتي الزوجية،


الصورة للتوضيح فقط ، تصوير stock-eye iStock

حيث أنني تزوجت فتاة عن طريق الأهل منذ حوالي ثمانية سنين، وأشعر بأنني لم أوفق في زواجي على الإطلاق، فمع أن زوجتي إنسانة طيبة، إلا أنها تأخذ الحياة الزوجية باستهتار شديد، فهي مقصرة في نفسها وبيتها وأطفالها، حاولت معها الكثير، وتكلمت مع أهلها، ولكن لا حياة لمن تنادي، فهي كسولة وتحب الفوضى، عكسي تماما، وفي نفس الوقت لا أجد في نفسي أي إنسجام معها، والله إنني طوال هذه السنين وأنا في حزن ومعاناة شديدة بسبب زوجتي، فلا أجد لذة للحياة على الإطلاق، حاولت الصبر على ذلك، ولكنني أصبحت سريع الغضب بسبب زوجتي، وأشعر دائما بالإثم عندما أغضب، ولكنني إنسان لم أعد أحتمل تصرفاتها، وفي نفس الوقت لا أستطيع طلاقها بسبب أطفالي الأربعة، أحيانا أسأل نفسي سؤالا: هل زواجي منها هو إبتلاء أم عقاب من الله عز وجل؟ فوالله إنني كنت أتمنى دائما الزوجة الصالحة التي تفهمني وتعينني على طاعة الله، ولكنني طوال هذه السنين أشعر بالحسرة لأنني أشعر دائما بأنني قد تسرعت وأسأت الاختيار.. فبماذا تنصحوني؟


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قلوب حائرة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قلوب حائرة
اغلاق