اغلاق

الطالبة لمى احمد حسن من عيلوط تخطو اولى خطواتها نحو اللقب الأول :‘ نحن قادة المستقبل ‘

بدأت الطالبة لمى احمد حسن من عيلوط هذه السنة ، اولى خطواتها الاكاديمية نحو الحصول على اللقب الاول، وذلك بعدما خطفت درجة الامتياز بمعدل 95 في موضوع
Loading the player...

الكيمياء ... اليوم ترفعت لمى للصف الحادي عشر ، وافتتحت العام الدراسي الجديد بنشاط وهمة عالية ، فيما تصبو الى مزيد من التميز العلمي .

" مسيرتي التعليمية بدأت من الصف السابع "
وفي هذا السياق، صرحت الطالبة لمى احمد حسن لقناة الوسط العربي ــ قناة هلا :" بدأت مسيرتي التعليمية من الصف السابع مع المعلمة نفوذ خطيب الحاصلة على لقب " معلم الدولة " لسنة 2019 والمدير توفيق سليمان ، حيث بدأ الأمر منذ ذهابي الى أمريكا حيث بقيت هناك لفترة طويلة لأتعلم اللغة الإنجليزية ، أما الخطوة الثانية فكانت ذهابي الى قطر للمشاركة في مناظرات اللغة الإنجليزية ، ثم بدأت في التعلم الأكاديمي منذ كنت في الثانوية . أما فيما يتعلق بمادة الكيمياء فتقدمت لامتحان قبول في الجامعة المفتوحة ، وهو عبارة عن برنامج جديد معد للطلاب المتفوقين ، ومن يتم قبوله في امتحان القبول يبدأ بتعلم المواد عن بعد بسبب الأوضاع الحالية ، حيث نحصل على دروس وفي نهاية السنة نتقدم لامتحان ، ومن ينجح فيه تبدأ تهيئته للحصول على اللقب الأول  " .

" اليوم الدراسي الأول كان جميلا جدا "
وأضافت صرحت الطالبة لمى احمد حسن لقناة هلا :" اليوم الدراسي الأول كان جميلا جدا ، وقد اتخذت مدرسة عمال عيلوط كافة الاحتياطات لحماية الطلاب في ظل تفشي فيروس كورونا في البلاد " .
وحول مدى التزام الطلاب بتعليمات وزارة الصحة ، أكدت الطالبة لمى احمد حسن :" هناك قلق وخوف ، ولكن طالما نحن نستعمل الكمامة ونحافظ على بعد بين الطلاب ونتخذ كافة أمور الوقاية فان شاء الله ستنتهي هذه الأزمة بأسرع وقت " .

" المعلمة نفوذ خطيب بمثابة أمي الثانية "
وعن سر تفوقها في موضوع الكيمياء ، أوضحت الطالبة لمى أحمد حسن لقناة هلا :" احب هذا الموضوع ، وربما لأن هذا الموضوع سيساعدني في المستقبل بما أنني أرغب بدراسة الطب ، لذا فان كل طالب يتوجه حسب ميوله " .
واردفت بالقول حول من يقف وراءها ويدعمها في دراستها :" المعلمة نفوذ خطيب هي بمثابة أمي الثانية ، وطاقم مدرستي وعائلتي التي تقف معي بكل خطوة أخطوها " .

" طالما نحن يد واحدة فبامكاننا القضاء على ظاهرة العنف "
وحول ظاهرة العنف المستشري في الوسط العربي ، قالت الطالبة لمى أحمد حسن لقناة هلا :" صحيح ان ظاهرة العنف دائما موجودة ، لكن طالما نحن يد واحدة فبامكاننا القضاء على هذه الظاهرة . كما أن محاضرات وبرامج التوعية التي نتلقاها من معلمينا هي خطوة للتخفيف من العنف في المدارس والوسط العربي " .
ووجهت الطالبة لمى أحمد حسن من عيلوط رسالة عبر قناة هلا ، قالت فيها :" أقول للطلاب لا تتوقفوا ولا تستلموا ، نحن قادة المستقبل ونحن صناع التغيير ، دعونا نغير مستقبلنا ونحقق حلامنا وأهدافنا " .

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق