اغلاق

‘استاذي ‘ - قصة بقلم الكاتبة أسماء الياس - البعنة

ليلى فتاة مجتهدة متفوقة خلوقة، لقبوها بالفتاة المثالية لاجتهادها وتفوّقها بكل المواضيع، التحقت بكلية الطب عندما أنهت المرحلة الثانوية.


الكاتبة أسماء الياس - صورة شخصية

 واجهتها صعوبات كثيرة، لكن تجاوزتها، والإنسان الوحيد الذي ساعدها على تجاوز تلك الصعوبات، هو المدرس، الذي تكن له كل ود واحترام.
 تعلمت منه الكثير، تعلمت منه كيفية استثمار ذكائها، قال لها:  بالعقل نستطيع أن نصنع من الجحيم جنة، أو العكس تماماً.  العقل له قوة رهيبة بتغيير حياة الإنسان.
استمعت ليلى لنصائح استاذها جمال، الذي أراد من وراء ذلك أن يزرع فيها تلك الخصال التي تؤدي في الإنسان أن يتقدم  بحياته.
أول الدروس التي تعلمتها ليلى من استاذها جمال، لا الفقر ولا شيء يستطيع أن يقف بوجه تحقيق الأهداف، ما دمنا نمتلك الارادة والتصميم.

حدثها عن قصته مع الفقر، وكيف تغلب عليه. والده فلاح لا يمتلك سوى قطعة ارض صغيرة، يزرع فيها الخضراوات الموسمية، لذلك الوالد لم يكن لديه القدرة ان يدفع تكاليف جامعته، ومصاريفه الشخصية. فتوجه جمال للعمل والدراسة معاً.
هنا بدأ التحدي، أن تتحدى الفقر، وأن تتحدى الحياة ومتطلباتها، هذا شيء لا يقوى عليه، إلا إنسان يمتلك الجرأة، والعقل المنفتح.
جمال لا تنقصه تلك الصفات، وخاصةً أنَهُ تربى في بيت محب للحياة. منفتح على كل ثقافات العالم، رغم الفقر، لكن لم يمنع ذلك الوالد من أن يكون قارئاً جيداً، منفتحاً على ثقافات  العالم. وتلك الصفات زرعها الوالد في أولاده. 

بدأت حياة جمال الدراسية وتخرج وأصبح طبيباً، عمل في إحدى المستشفيات المحلية، عدا عن عمله في المستشفى، فقد عمل أيضاً محاضراً في الجامعة.
ذات يوم مرّت ليلى بصبيّة يتحرش بها منحرفون من متعاطي المخدّرات، أوقفت سيّارتها وهجمت عليهم، خلًصت الصبيّة من بين أيديهم، واتّصلت بالشرطة الذين اعتقلوا المنحرفين. تبيّن لاحقا أنّ الصبيّة ابنة لشخصيّة مرموقة، أقامت البلدية حفلا تكريميّا لليلى على شجاعتها.
وعندما قدم لها رئيس البلدية الوسام، قالت في كلمتها بأن الفضل الأول والأخير لأستاذها جمال، لأنه علمها أن الإنسان لا يكون إنساناً إذا لم يساعد أخاه الإنسان. وما فعلته هذا واجب على كل إنسان، إذا صدف وواجه مثل هذا الموقف، يجب عليه أن يعمل ما يمليه عليه ضميره.
صفقوا لها وانحنوا لها تقديراًواحتراما.

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
مقهى بانيت
اغلاق