اغلاق

مع بطء عودة السياح | المنتجعات والمواقع الأثرية في مصر تواجه شتاء قاسيا

يعاني قطاع السياحة في مصر من تراجع أعداد السائحين بسبب جائحة فيروس كورونا. وقال مسؤولون إن موسم الشتاء الذي كان يشهد عادة توافد السياح الغربيين على البلاد
مع بطء عودة السياح، المنتجعات والمواقع الأثرية في مصر تواجه شتاء قاسيا - تصوير رويترز
Loading the player...

سيكون صعبا.
حول أهرامات الجيزة بمصر، كان القليل فقط من السياح يتجول وسط إحدى عجائب الدنيا القديمة. واستمتع 12 شخصا فقط برؤية أعمدة معابد الأقصر الشاهقة في اليوم الذي فُتحت فيه المدينة للسياحة هذا الشهر. وفي منتجعات البحر الأحمر، كان عدد الزوار أقل بكثير من السنوات السابقة.
وحتى مع استئناف الرحلات الجوية الدولية وفتح المواقع السياحية وتراجع حالات الإصابة بفيروس كورونا في مصر، يقر مسؤولون وأصحاب فنادق ومرشدون سياحيون بأن موسم الشتاء الرئيسي الذي يبدأ في أكتوبر تشرين الأول سيكون صعبا.
وتمثل السياحة ما يصل إلى 15 بالمئة من الناتج القومي المصري، وقال مسؤولون إن البلاد تخسر نحو مليار دولار شهريا بعد إغلاق القطاع بالكامل تقريبا منذ مارس آذار مع تفشي جائحة فيروس كورونا.
ومصر ليست وحدها التي تشهد تراجعا في السياحة، لكن التراجع ألحق خسائر فادحة بالدولة التي لجأت لصندوق النقد الدولي للحصول على قروض جديدة بقيمة ثمانية مليارات دولار هذا العام.

افتتاح متحف ضخم بجوار الأهرامات العام المقبل
ومن المقرر افتتاح متحف ضخم بجوار الأهرامات العام المقبل، مما يزيد الحاجة إلى التعافي السريع في عام 2021.
ويتدفق الغربيون عادة إلى المواقع التاريخية والرمال الذهبية في مصر بين أكتوبر تشرين الأول ومايو أيار لتجنب البرد في أوطانهم والحرارة الشديدة في صيف مصر.
ورغم ما أبداه قطاع السياحة من استعداد، قال عاملون ومسؤولون في القطاع السياحي إن المنتجعات الفندقية تعمل بأقل من نصف طاقتها وتكاد تكون بعض المواقع السياحية الرئيسية خاوية.
وقالت غادة شلبي نائبة وزير السياحة والآثار إن نحو 220 ألف سائح زاروا محافظة البحر الأحمر ومحافظة جنوب سيناء، التي تضم منتجع شرم الشيخ، منذ الأول من يوليو تموز، وهو ما يمثل أقل من عشرة بالمئة من مستويات العام الماضي. وتبلغ الطاقة الاستيعابية للفنادق حاليا 50 بالمئة بما يتماشى مع اللوائح الصحية.


صورة من الفيديو - تصوير رويترز


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق