اغلاق

عائلة الحاج طه عطالله من الناصرة :‘ توفي بسبب الاهمال وليس الكورونا‘ – المشفى: ‘العلاج بأعلى المستويات‘

توجه سعيد عطالله وزوجته رحاب عطالله من سكان حي الفاخورة في مدينة الناصرة الى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، حول وفاة الحاج طه سعيد عطالله البالغ من
Loading the player...

العمر 84 عاما ، " والذي توفي بتاريخ السادس من شهر ايلول الجاري في المستشفى الانجليزي في مدينة الناصرة وتم الاعلان بانه توفي متأثرا باصابته بفيروس كورونا" ، وفق ما ذكرا .
وقال الزوجان :" بأن الحاج كان مريضا وقد دخل الى المستشفى بسبب تراكم السوائل في الرئة ، ولكن حينما دخل الى المستشفى هنالك اعلن الطاقم بانه مصاب  بفيروس كورونا وهو بحاجة الى متابعة طبية مستمرة " .

"
لم يبالوا بمرضه الأساسي "
وأوضحت رحاب عطالله :" انهم في المستشفى لم يبالوا بمرضه الاساسي ، وتم التركيز على انه مريض بفيروس كورونا ، ولم يقدموا له العلاج حتى توفي بعدها بيومين ، مع العلم ان ممرضة بالمستشفى قبل وفاته بوقت قصير اخبرتنا ان وضعه الصحي تحسن ، ولكننا فوجئنا بعدها بوقت قصير ان وضعه الصحي تدهور ، وبعدها بدقائق تم اعلامنا انه قد توفي ".
واضافت :" سبب وفاة عمي هو اهمال من قبل الطاقم الطبي وليس بسبب فيروس كورونا حسب ما قالوا في المستشفى ".

" عمتي
لم تتلق الرعاية الكافية "
واضافت :" عمتي الحاجة  فتحية عطالله تواجدت ايضا في نفس المستشفى ، وهي مسنة ولا تستطيع الحراك، وبعد ان تم تسريحها للمنزل حضر الطاقم الطبي من المستشفى الانجليزي للمنزل وقاموا باجراء فحص للكورونا ليتضح بانها مصابة بالفيروس ، وعليه تم نقلها للقسم في المستشفى ولكنها لم تتلق الرعاية الكافية حتى انها قد تبولت على نفسها ولم تجد من يقوم برعايتها حتى تم تسريحها للمنزل "، على حد قولها .


تعقيب المستشفى الانجليزي
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما توجه الى المستشفى الإنجليزي للحصول على تعقيبه على اقوال العائلة ،  وجاء في التعقيب :" يرسل المستشفى الإنجليزي خالص العزاء لعائلة المرحوم الذي وافته المنية بعد إصابته بفيروس الكورونا اضافة الى امراض مزمنة اخرى عانى منها كما ذُكر على يد العائلة الكريمة" .
واضاف تعقيب المستشفى :" يقدّم المستشفى الإنجليزي الرّعاية الصحيّة الكاملة لجميع المرضى المتعالجين في أقسامه كافة دون استثناء . وفي قسم الكورونا تحديدا يتم علاج المرضى على أعلى المستويات ونوفر لهم جميع الأدوية المتعارف عليها عالميا ومحلياً وفقا للإرشادات الّتي تنصها وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية .
يفتك فيروس الكورونا في كهولنا وشيوخنا خاصة منذ فترة، منذ أن اجتاحت الكورونا البلاد عامّة ومجتمعنا العربي خاصّة " .
وخلص تعقيب المستشفى الى القول :" نحمد الله على تحسن حالة زوجة الفقيد من فيروس الكورونا وتسريحها من المستشفى بعد تلقيها العلاج في قسم النصر بمستشفى الناصرة الإنجليزي. للفقيد الرحمة وللعائلة من بعده طول البقاء وأسكنه الله فسيح جناته " .


رحاب عطالله - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


زوجة المرحوم طه سعيد عطالله


سعيد عطالله 
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق