اغلاق

رئيس بلدية شفاعمرو : ‘ طريقة الحكومة في التعاطي مع السلطات المحلية خاطئة- وأين المساعدات للناس؟ ‘

حذر رئيس بلدية شفاعمرو عرسان ياسين من ان السلطات المحلية قد تشهد أزمة بسبب طريقة إدارة الحكومة برئاسة بنيامين نتنياهو لأزمة الكورونا. وقال ياسين
Loading the player...

في حديث لقناة هلا :" سبق وصرحت انه لكي نحافظ على حياة الناس علينا الالتزام بالتعليمات الصادرة عن الحكومة. أجريت جولات في مدينة شفاعمرو ووجدت ان الأهالي ملتزمون والمحلات مغلقة والحركة في الشوارع قليلة وليست كالعادة. هدفنا هو خفض نسبة الناس المصابين بالكورونا. أيضا رجال الدين تدخلوا، ونأمل ان يؤدي الاغلاق الى خفض النسبة".

"على الحكومة ان تشعر معنا"
وأضاف ياسين : " قلنا اننا سنلتزم بقرارات الحكومة،  لكن من ناحية أخرى على الحكومة ان تشعر مع المجالس والبلديات. عندما يطلبون منا اغلاق البلدية وعدم استقبال الجمهور، فهذا يؤثر على قضية الجباية. لكي احصل على منحة من الدولة لبلدية شفاعمرو يتوجب عليّ جباية 55 مليون شيكل. وكيف لي ان اجمع هذا المبلغ في ظل الاغلاق لثلاثة أسابيع؟ على الحكومة الجلوس مع الرؤساء لأن ما يحدث لا يعقل. يطلبون منا جباية 30% وان ندفع منها معاشات الموظفين ! كيف سيمكننا دفع المعاشات؟ انا اناشد رئيس الحكومة انه عليهم التفكير بالضرر الذي يلحق بالبلديات والمجالس عندما يتخذوا قرارا من هذا النوع. طريقة الحكومة في التعاطي مع الموضوع خاطئة. يجب ان يكون تفاهم. وأكثر من هذا اننا عقدنا عدة جلسات مع الجبهة الداخلية والوزارات وتم الاتفاق على تحويل ميزانية خاصة بالناس الذين وضعهم صعب، وأن نقوم نحن بترتيبات مع أصحاب المحلات التجارية، ليحصل المواطن المحتاج على مساعدة، وحتى اليوم لم يحول أي شيء والناس يتصلون بنا وهذا وضع غير مريح ولا يمكن الاستمرار بهذا الوضع.. "
الحوار الكامل في الفيديو المرفق...


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق