اغلاق

أقرب من أقمار الطقس: كويكب اكتُشف قبل 5 أيام ينطلق قرب الأرض اليوم!

يتوقع خبراء أن يقترب كويكب، اكتشف يوم الجمعة الماضي، من الأرض هذا الأسبوع أكثر من معظم أقمار التلفزيون والطقس، في تذكير آخر بالتهديدات المحتملة للصخور



صورة للتوضيح فقط -
iStock-guvendemir

الفضائية القادمة.
ورُصد الكويكب 2020 SW لأول مرة في 18 سبتمبر، من قبل مسح Mount Lemmon في أريزونا، وأعلن عنه في 19 سبتمبر من قبل مركز Minor Planet، الذي يتلقى تمويلا من وكالة ناسا للمساعدة في مراقبة دفاع الكواكب.
وأعلن المركز عن اكتشاف 244 جسما قريبا من الأرض، في سبتمبر وحده.
ومن المتوقع أن يمر 2020 SW في الساعة 7:18 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (11:18 بالتوقيت العالمي) يوم الخميس 24 سبتمبر، على مسافة 16700 ميل (27000 كم)، وسرعة 27720 كم/ساعة، أو نحو 8 كم في الثانية.
وكمرجع، يدور القمر حول الأرض على مسافة متوسطة تبلغ 384000 كم، بينما تدور الأقمار الصناعية للتلفزيون والطقس عادة على ارتفاع 22300 ميل (35888 كم) فوقنا.
وعلى الرغم من قرب الكويكب، فإن 2020 SW لن يكون مرئيا بالعين المجردة، على الرغم من أن أي شخص لديه تلسكوب قطره ستة أو ثمانية بوصات، أو أكبر، سيكون قادرا على إلقاء نظرة على الزائر غير المتوقع، إذا حصل على توقيته الصحيح.
ومن المتوقع أن يحلق فوق أستراليا أو نيوزيلندا، وتقول بعض التقديرات إن الصخرة الفضائية قد تصل قبل نصف ساعة تقريبا مما كان متوقعا.
وقدرت الحسابات المبكرة أن هذه الصخرة الفضائية الجديدة تدور حول الشمس كل 372 يوما. وعلى الرغم من أن مدارها مشابه جدا لمدار الأرض، فمن غير المتوقع أن تؤثر الصخور الفضائية على كوكبنا في أي وقت قريب - وذلك خلال الخمسين عاما القادمة على الأقل.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق