اغلاق

هدف بامفورد المتأخر يمنح ليدز الفوز في ملعب شيفيلد

هز باتريك بامفورد الشباك بضربة رأس في الدقيقة 88 ليمنح ليدز يونايتد الفوز 1-صفر على مستضيفه شيفيلد يونايتد في قمة منطقة يوركشاير في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد.

 
لاعب ليدز يونايتد باتريك بامفورد يحتفل بتسجيل الهدف الأول لفريقه أمام شيفيلد يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد(Photo by Alex Livesey/Getty Images)

وأرسل جاك هاريسون تمريرة عرضية رائعة من الناحية اليسرى وقفز بامفورد أعلى من الجميع ليهز الشباك للمباراة الثالثة على التوالي ويظل فريق المدرب كريس وايلدر بدون نقاط هذا الموسم.
وكان تألق حارس مرمى كل فريق سمة المباراة.
وأنقذ الفرنسي إيلان ميسلييه حارس ليدز فرصة من مدى قريب من جون لندسترام في الدقيقة 29.
وكاد فريق المدرب مارسيلو بيلسا أن يفتتح التسجيل في نهاية الشوط الأول لكن الحارس آرون رامسديل أبعد تسديدة ستيوارت دالاس.
وعاد ميسلييه إلى الصورة بعد الاستراحة عندما أفلت جورج بالدوك من مراقبه وسدد كرة أبعدها الحارس البالغ عمره 20 عاما.
وسدد هيلدر كوستا لاعب ليدز كرة أنقذها رامسديل.
وضمن هدف بامفورد وصول رصيد ليدز إلى ست نقاط من ثلاث مباريات في عودته إلى دوري الأضواء بعد غياب 16 عاما.
وقال بيلسا "إنها مجرد نتيجة. الشوط الأول كانت متكافئا. كان يمكننا التسجيل وكان يمكن أن تهتز شباكنا. كنا أفضل في الشوط الثاني. أعتقد أننا صنعنا فرصا قليلة لكنها كانت كافية لمنحنا الفوز".
وخسر شيفيلد أمام أستون فيلا وولفرهامبتون واندرارز قبل مباراة يوم الأحد وقال المدرب وايلدر إن الفريق مر بشهر صعب.
وأضاف "نحن سعداء باقتراب نهاية سبتمبر وبداية جديدة في أكتوبر في ملعب أرسنال. لا يمكن أن ألوم اللاعبين على ما فعلوه في المباراة. أعتقد أنها كانت متكافئة حقا ويجب عليك استغلال الفرص التي تتاح له في الدوري الممتاز".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق