اغلاق

الحكومة والوكالة الفرنسية للتنمية توقعان اتفاقية مشروع للمياه والزراعة في غزة

برعاية وحضور رئيس الوزراء د. محمد اشتية، وقعت الحكومة ممثلة بوزراء المالية شكري بشارة، والزراعة رياض العطاري، ورئيس سلطة المياه مازن غنيم،


صور من
مكتب رئيس الوزراء

والوكالة الفرنسية للتنمية ممثلة بمديرتها في فلسطين كاثرين بونو اتفاقية مشروع للمياه والزراعة في قطاع غزة ممول من صندوق المناخ الأخضر، بقيمة بلغت 24 مليون يورو.
جاء ذلك في مكتب رئيس الوزراء بمدينة رام الله، بحضور القنصل الفرنسي العام في القدس رينيه تروكاز، ورئيس سلطة جودة البيئة جميل مطور، ومن منظمة الأغذية والزراعة الفاو شيرو فيوريللو.
ويهدف المشروع الى الحد من تأثيرات ارتفاع درجات الحرارة وانخفاض معدلات الامطار وارتفاع مستوى الجفاف بسبب التغييرات المناخية، وذلك بالاستفادة من كميات إضافية من مصادر مياه بديلة يمكن استخدامها للزراعة المستدامة، لدى السكان الأكثر عرضة للخطر في قطاع غزة.
وقال رئيس الوزراء: "المشروع مهم بالنسبة لنا وهي المرة الأولى التي تستفيد فيه فلسطين من هذا الصندوق، وقد جاء في توقيت مناسب ومهم، واشكر كافة الطواقم القائمة عليه".
وأضاف اشتية: "نحن نموذج يحتذى به في العالم العربي بحفاظنا على البيئة، واهمية هذا المشروع يكمن بانه مخصص لقطاع غزة، لأنه يحتاج الى المياه والكهرباء والزراعة وسنبقى أوفياء بتوجيه من السيد الرئيس محمود عباس لأهلنا في القطاع".
من جانبه، جدد القنصل الفرنسي تأكيده على التزام بلاده بمواصلة تقديم الدعم للشعب الفلسطيني، من خلال المشاريع التنموية التي تجلب الاستقرار والسلام وتحسين حياة المواطنين.


 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق