اغلاق

نتنياهو يزور مقر المديرية لتطبيق الإجراءات الوقائية لمكافحةالكورونا

قام رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بزيارة إلى مقر المديرية القطرية لتطبيق الإجراءات الوقائية المعنية بمكافحة جائحة كورونا، برفقة كل من وزير الأمن الداخلي


صور وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما من اوفير جندلمان المتحدث بلسان رئيس الحكومة


أمير أوحانا ورئيس هيئة الأمن القومي مائير بن شبات، والقائم بأعمال المفوض العام للشرطة اللواء موتي كوهين ومدير "ماغين إسرائيل" البروفيسور نحمان إش، وذلك لمتابعة تطبيق القيود من قبل شرطة إسرائيل عن كثب.
وقد استمع رئيس الوزراء نتنياهو إلى إيجازات بشأن تطبيق القيود في كل أنحاء البلاد من قادة الشرطة.

" جهود جبارة "
وفيما يلي التصريحات التي أدلى بها نتنياهو في ختام الزيارة:
"عليّ القول إنني آخذ انطباعا بأن الشرطة تبذل جهودًا جبارة. إن اللقاء ما بين رجل الشرطة والمواطن وصاحب المصلحة التجارية عبارة عن لقاء بالغ الصعوبة، فأود التعبير عن تقديري للجهود التي تبذلونها في ظروف غير سهلة. مع ذلك، يتعين علينا إحكام وتحسين التدابير المعنية بتطبيق القانون، وهذا ما تناولناه اليوم. لقد تحدثنا عن عدة محاور رئيسية، ونريد تركيز الجهد الرامي إلى تطبيق القانون وعملنا على المحاور التي تعود الإصابات إليها. في هذه اللحظة، تنحصر معظم حالات الإصابة على بضع بلدات وعدة أماكن، حيث نريد التركيز عليها وبذل جهود خاصة فيها.
وأضاف نتنياهو :"
أولاً، موضوع القادمين والمغادرين من تركيا، التي تُعتبر دولة حمراء بحيث نعمل على الحؤول دون هذا الأمر. وثانيًا، هناك زيارات لمواطني إسرائيل العرب في يهودا والسامرة، وهي منطقة تأثرت بهذه الجائحة وبشدة، حيث يعودون لينقلوا  العدوى، وبالتالي فإنه لا بد لنا من إيجاد السبل التي ناقشناها من أجل الحد من هذا. أما الأمر الثالث، فهناك أشخاص لا يلتزمون بوجوب المكوث في الحجر الصحي وبالتالي يخرجون لينقلوا العدوى إلى مجتمعات كاملة. نحن نكثف جهودنا في هذا الموضوع. وقد تحدثت كذلك مع رجال ونساء الشرطة حول هذا الجهد. وهناك عدة محاور أخرى نرصدها بغية تركيز جهودنا على الأماكن التي تنشر المرض إلى أماكن أخرى. هذا يعني شد حالات الطوق فهناك بلدات حمراء، والتي يصعب فرض الطوق عليها. والمشكلة هنا لا تكمن في الشرطة وإنما في المسائل القضائية التي نسعى لحلها، وإذا لزم الأمر فسنتوجه لسن قوانين في هذا الخصوص ".
وخلص نتنياهو للقول :"
هذه هي الأمور الرئيسية التي شاهدتها هنا حيث أخذت انطباعًا جيدًا من العمل الذي يتم إنجازه، وقمت بتوجيه والعمل مع زملائي هنا على تضافر الجهود وتركيزها على المحاور التي من شأنها تقليص معدلات الإصابة". ( من أوفير جندلمان - المتحدث باسم رئيس الوزراء نتنياهو للإعلام العربي)

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق