اغلاق

سئمتم من هذه السنة ؟ اليكم مجموعة نصائح وإرشادات للتخطيط لمشاريعكم وبرامجكم للعام الجديد | فيديو

نبتعد عن نهاية سنة 2020 نحو أسبوعين ونصف... فهل هذه الفترة الملائمة لنسأل أنفسنا كيف مضت علينا هذه السنة ؟ وان نبدأ لنخطط مُستقبلنا وبناء استراتيجية تحقيق
Loading the player...

الاهداف، الامال والاحلام، السؤال الذي يُطرح كيف ؟؟!!!
للاجابة على هذه الأسئلة ، استضاف برنامج " عالموعد مع ميعاد " على قناة هلا المحاضر والمدرب الاداري غسان صالح .

" التخطيط هو الأساس "
المحاضر والمدرب الاداري غسان صالح أوضح لقناة هلا :" الكل يسأل متى ستنتهي سنة 2020 وكأنها سنة الكوارث وستسجل في التاريخ بلون اخر ، ولكن السؤال هل ستكون سنة 2021 أفضل ؟ هل هناك أحد قادر على التنبؤ ان كانت أفضل أو لا ؟ وهنا يكمن دور التخطيط فالتخطيط هو وضع سيناريوهات مستقبلية وقد أجاب أحد الاختصاصيين في الإدارة جوابا بسيطا جدا ، وقال أن التخطيط هو الإجابة على سؤال ( ماذا لو ؟ ) ، بمعنى اذا صار معي هيك شو لازم أعمل ؟ ، وكيف من الممكن أن أصل لأحلامي وطموحاتي ؟ ، عملية التخطيط تبدأ من خلال فتح كافة الأوراق ، وأولها وأهمها الكارثة التي كانت في 2020 ، الكورونا، كيف عوقت علينا .. " .

" عدم الاستقرار والضبابية والصورة غير الواضحة لا تعفي ولا تقول انه ممنوع أن أخطط "
وأضاف المحاضر والمدرب الاداري غسان صالح لقناة هلا :" عدم الاستقرار والضبابية والصورة غير الواضحة لا تعفي ولا تقول انه ممنوع أن أخطط ، فمثلا العنف المستشري في الوسط العربي بحاجة الى خطة لمعالجته ، وفي نفس الوقت هناك جرائم تحدث فهل نرفع أيدينا ونترك الأمور تسير ؟ بالطبع لا " . 

" قضية التخطيط ليست مقتصرة على الطلاب والأكاديميين "
ومضى المحاضر والمدرب الاداري غسان صالح بالقول لقناة هلا حول الأسس المركزية للتخطيط :" هناك 4 خطوات مهمة من يقوم بهن فانه يصل الى مكان معين ، أهمها تحديد القيم العليا الخاصة بي ، وهي المحاور التي أؤمن بها كفرد ومهما حدث معي لن أخرج عنها ، كالصحة أو التعليم وغيرها " .
واردف بالقول :" قضية التخطيط ليست مقتصرة على الطلاب والأكاديميين ، وليست مقتصرة على عمر محدد ، فمثلا سيدة ( 40 عاما ) حصلت على لقب أول بهذا الجيل ، وشاب ( 21 عاما ) يشكو من الدراسة بالزوم وعدم قدرته على فهم الدروس ويعتقد أنه أضاع مستقبله " .

لمشاهدة المقابلة كاملة ، اضغطوا على الفيديو أعلاه ..


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق