اغلاق

أهال وأصحاب محلات من شقيب السلام :‘ أوضاعنا صعبة للغاية، نطالب بإيقاف الإغلاق ‘

بلدة شقيب السَّلام في النَّقب مثلها كباقي البلدات العربية في البلاد عامة بما يتعلق بأزمة الكورونا واغلاق المحلات التجارية والبطالة وغيرها، حيث يواجه الأهالي عددًا من
Loading the player...

الصُّعوبات الماديَّة والأوضاع المتأزِّمة، مما جعلهم يعبّرون عن رأيهم حول هذه الصُّعوبات، والمطالبة بفكّ الإغلاق كي ينشطوا من جديد اقتصاديًّا .

وفي هذا السّياق، قام مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالحديث مع عدد من الأهالي وأصحاب المحلَّات التّجاريَّة في شقيب السَّلام؛ للاطّلاع على وجهة نظرهم حول تأثير الكورونا على العمل .

آمل أن تنتهي هذه الأزمة وتعود المحلَّات للافتتاح "
باسم الحروب من شقيب السَّلام تحدَّث عن أوضاع البلدة في ظلّ أزمة الكورونا: "الوضع صعب للغاية، وهناك العديد من المحلّات التي تمّ إغلاقها، بالإضافة إلى المشاكل التي يواجهها النَّاس من ناحية ماديَّة وعمليَّة؛ ولذلك آمل أن تنتهي هذه الأزمة وتعود المحلَّات للافتتاح، فضلًا عن عودة الطُّلَّاب إلى المدارس خاصَّةً وأنَّ بعض الأهالي يخافون على أولادهم فلا يرسلونهم للمدارس".
وتابع قائلًا: "من ناحية المحلَّات التّجاريَّة، فإنَّ النَّاس ليست لديهم القدرة الشّرائيَّة، وأصبحوا يفضّلون الجلوس في المنازل وعدم الخروج للشَّوارع، واليوم هم يشترون الأمور اللَّازمة فقط".
وعن التزام النَّاس بالتَّعليمات عندما يذهبون للمحلَّات التّجاريَّة: "إنَّني أؤكِّد أنَّه في شقيب السَّلام يلتزم الجميع بالتَّعليمات، فيرتدون الكمامات ويتباعدون اجتماعيًّا، وما إلى ذلك؛ وآمل أن تنتهي أزمة الكورونا كي تعود الحياة إلى طبيعتها".

" نطالب بإيقاف الإغلاق كي نعود للعمل "
أمَّا الشاب جابر الدهيني، صاحب مطعم ومقهى "نمبر وان" في شقيب السَّلام ، فقد تحدَّث عن الأوضاع في أزمة الكورونا قائلًا: "الوضع سيء بالطَّبع، ونحن هنا ستّة إخوان نعمل في هذا المكان وجميعنا متزوّجون ولدينا ظروفنا، وللأسف جميعنا كأنَّنا عاطلون عن العمل، فالوضع صعب جدًّا، وخاصَّة أنَّنا لا نأخذ تعويضات من الدَّولة، وهذا أثَّر علينا بشكل سلبيّ جدًّا".
ثمَّ تحدَّث عن العمل عن طريق الإرساليَّات، فقال: "الأمر صعب، علما أننا نعمل منذ فترة وفق هذا النّظام، ولكنَّ هذا لا يتماشى مع الأهالي هنا في النَّقب، أن تبيعهم بعد أن تطلب منهم الانتظار في الخارج؛ ولذلك نحن نطالب بإيقاف الإغلاق كي نعود للعمل" .

" الوضع الاقتصادي للأهالي صعب جدًّا "
فريد مناصرة صاحب محل تجاري في قرية شقيب السَّلام تحدَّث عن الأوضاع الاقتصاديَّة في أزمة كورونا قائلًا: "هناك معاناة حقيقيَّة في ظلّ أزمة كورونا في كافّة القطاعات، بما فيها قطاع البناء، فالوضع في تناسب عكسيّ، إذ كلَّما زادت الكورونا، قلَّ العمل؛ وفي ظلّ هذه الأوضاع المترديَّة برز لدينا تنافس تجاريّ خلق وضعًا أسوأ، وفي المجمل هناك تراجع على الصَّعيد الماديّ خاصَّة وأنَّ سوق العمل مضطرب وإذا كنا نعمل 100%، فالآن نحن نعمل بمقدار 50%، بالإضافة إلى وجود نوع من التَّراخي من الدَّولة في دعمها لقطاع البناء " .
وحول الوضع الاقتصادي للأهل الذي يذهبون للمحلَّات التِّجاريَّة للشراء، قال: "إنَّ الوضع الاقتصادي للأهالي صعب جدًّا وهذا أمر أصبح ملموسًا، فمن كان يأتي لبناء بيت أو إضافة أمر في المنزل، الآن أصبحت تهمّه لقمة العيش أوَّلًا، ومن ثمَّ يفكّر في البناء، وبهذا يكون البناء أمرًا كماليًّا لا أساسيًّا، خاصَّة وأنَّ الأهالي أصبحوا يبحثون عن السّعر لا عن الجودة، وعندما يأخذون موادّ جودتها ليست جيدة بما يكفي، يتولَّد عندهم عدم ثقة بالمؤسَّسة التي اشتروا منها، وهذا أمر ملموس أيضًا " .

 
تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق