اغلاق

‘مجتمعنا بحاجة لكل متطوع ‘ - د.حنين مجادلة : نعمل من كل مكان ونساند الفلسطينيين بالمشافي

حصلت " جمعية سلامتكم " ، على وسام " حقوق الانسان " ، من قبل الجمعية " لحقوق الانسان الناشطة في البلاد . وجاء هذا الوسام ، تقديرا لجهود الجمعية وعملها
Loading the player...

في مجال تقديم الخدمات والدعم  والمساندة  لمرضى فلسطينيين من الضفة وغزة ، الذين يتلقون علاجات طبية في المستشفيات الاسرائيلية .
للاستزادة اكثر حول الوسام وحول نشاط جمعية سلامتكم - استضافت قناة هلا الدكتورة حنين مجادلة من باقة الغربية ، ناشطة اجتماعية ومن مؤسسي " جمعية سلامتكم" .

حول الجمعية قالت د. مجادلة في مطلع حديثها :"الجمعية أقيمت منذ نحو 8 سنوات وتضم متطوعين ومتطوعات في عدة مستشفيات في القدس حيث تتركز حالات الفلسطينيين من غزة والضفة. انا كعاملة اجتماعية شاهدت ألم الأطفال. ووجدت ان متطوعين آخرين يتطوعون في مستشفيات أخرى.  كان التوجه ان نقيم جسما اكبر يغطي كل المستشفيات في كل البلاد ومن هنا أقيمت الجمعية".

نرافق المرضى بكل مراحل العلاج
عن أهمية الوسام للجمعية قالت :" جمعية سلامتكم ترافق منذ سنوات مرضى من الضفة وغزة، وتلبي احتياجاتهم، سواء الاحتياجات الأساسية من طعام وشراب أحيانا فيما يحتاجونه من عمليات وادوية وتوفير وتمويلها. عمليا نرافق الشخص من البداية وحتى نهاية علاجه. أيضا يحتاجون الى سند وترجمة. وأيضا في حالات الوفاة نرافق إعادة الجثمان الى اهله.
لم ننتظر هذا الوسام ولكنه أتى الينا بعد 8 سنوات من العمل ليل نهار. نحن لا نسوق انفسنا من اجل الحفاظ على خصوصية المرضى. نحن موزعون في كل البلاد ولا مقر ثابت لنا كجمعية ويمكن ان نجتمع في أي مكان".

"نحن بأمس الحاجة الى كل حراك تطوعي"
واردفت مجادلة في حديثها لقناة هلا : " كل انسان يمكن ان يكون متطوعا. نحن نسعى لتأسيس حراك شعبي مبني على التطوع في مجتمعنا، وهذا جزء لا يتجزأ من ثقافتنا كعرب وفلسطينيين. ورسالتنا انه يمكن ان نخدم من أي مكان نتواجد فيه... يجب ان يتم بناء الانسان قيميا . اليوم نحن بأمس الحاجة الى كل حراك.  للأسف مفهومنا للتطوع انه مفهوم غربي وهذا ليس صحيحا..."

 الحوار الكامل في الفيديو المرفق من قناة هلا ...


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق