اغلاق

رئيس بلدية القدس يزور عيادة الشيخ جراح ويدعو للتطعيم ضد الكورونا

تواصل بلدية القدس، بالتعاون مع وزارة الصحة وصناديق المرضى، عملياتها لتطعيم السكان ضد فيروس كورونا. وقد وصل أمس (الأحد 27 كانون الأول/ديسمبر 2012)
رئيس بلدية القدس يزور عيادة الشيخ جراح ويدعو للتطعيم ضد الكورونا -تصوير : بلدية القدس
Loading the player...

 رئيس بلدية القدس موشيه ليون، إلى صندوق المرضى كلاليت في الشيخ جراح للترويج لحملة التطعيم، إلى جانب مخاتير ووجهاء وعاملين في المجال الطبي ومديري مدارس وغيرهم من الشخصيات المرموقة.
وقال رئيس البلدية: "أنا سعيد ومتحمس للمشاركة في حملة التطعيم في شرقي القدس، هنا في المركز الطبي العام في الشيخ الجراح".
وأضاف "جنبا إلى جنب مع صناديق المرضى، التي تعمل ليل نهار في شرق المدينة، سنقود جهدًا غير مسبوق والذي من شأنه أن يمكننا من العودة إلى الحياة الطبيعية خلال وقت قصير. وأدعو سكان شرقي القدس إلى الذهاب وتلقي التطعيم. إن اللقاح آمن، ويُعطى بسهولة كبيرة، وبسببه فقط يمكننا أن نحافظ على المقربين لنا وننتصر على الوباء".

"  سنخفض مستوى المرض في المدينة، ونعود إلى الحياة الطبيعية ونهزم الكورونا "
وتوضح البلدية " أن جميع صناديق المرضى ستقوم بإجراء التطعيمات في فروعها في جميع أنحاء المدينة، بما في ذلك شرق المدينة، وذلك وفقًا لحجز دور مسبق. بالإضافة إلى ذلك يواصل إجراء التطعيمات في مجمع "أرينا" في جنوب المدينة على مدار الأسبوع علماً أنه يتم الوصول إلى المجمع فقط بعد الحصول على تحويلة من صندوق المرضى وأن كل مقيم في المدينة يرغب في التطعيم عليه أن يتصل بصندوق المرضى الذي ينتمي إليه وأن يتلقى معلومات عن مكان التطعيم ووقته".
وتشير البلدية إلى " أنه من المتوقع وحسب الحاجة، افتتاح محطات تطعيم إضافية لصناديق المرضى، من أجل تطعيم أكبر عدد ممكن من السكان في نفس الوقت. كما تشير البلدية إلى أنه سيتم توفير المساعدة في نقل السكان الذين يواجهون صعوبة في الوصول إلى موقع التطعيم بمفردهم، وأنه سيتم تعزيز طاقم الممرضات والممرضين الملقّحين عن طريق ممرضات مراكز الأمومة والطفولة".
 واضافت البلدية :"
ولا تزال صناديق المرضى تجري التطعيم في عيادات مختلفة، وتعتزم بعضها فتح نقاط إضافية في جميع أنحاء المدينة والبلدات في ضواحي القدس، من أجل تقليل أوقات الانتظار للتطعيم. للحصول على معلومات دقيقة، بما في ذلك مكان التطعيم والتحويلة، يرجى الاتصال بصناديق المرضى.
وعلى خلفية ارتفاع عدد المصابين في المدينة، تطلب البلدية من الجمهور مواصلة الالتزام بتعليمات وزارة الصحة، بما في ذلك ارتداء الكمامة ومنع الاكتظاظ والحفاظ على التباعد الاجتماعي والنظافة".
رئيس بلدية القدس موشيه ليون صرح قائلا : "أدعو جميع سكان القدس إلى الاستمرار بالحرص على التباعد الاجتماعي، ومواصلة فحص الكورونا والذهاب لتلقي التطعيم. وبهذه الطريقة فقط، سنخفض مستوى المرض في المدينة، ونعود إلى الحياة الطبيعية ونهزم الكورونا!".


تصوير: بلدية القدس


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق