اغلاق

نبيلة عَنابوسي :‘ أغلب الأطفال يعانون من القلق بسبب البقاء في البيوت ‘

وجدت الكثير من العائلات العربية ، نفسها تعاني من ضغوط نفسية هائلة ، بفعل استطالة أمد أزمة كورونا التي جلبت معها على مدى الأشهر الماضية، العديد من التحديات
Loading the player...

 التي باتت
عواقبها الاقتصادية والإجتماعية والنفسية محسوسة بالفعل ..
وفاقم حظر السفر ، وعدم قدرة الناس على القيام  بنشاطات ترفيهية، لكسر جمود الحياة ، الضغوط النفسية خاصة لدى الاطفال في ظل زيادة ساعات البقاء في المنزل، والروتين اليومي الممل ..

" أغلب الأطفال يعانون من وجودهم في البيت بشكل مستمر وروتيني "
في هذا السياق ، صرحت نبيلة عَنابوسي اخصائية نفسية ، علاجيّة وتربويّة  لقناة الوسط العربي – قناة هلا :" تأثير طول فترة الكورونا لم يقتصر على أبنائنا العرب فق وانما امتد لأطفال العالم أجمع ، حيث أن أغلب الأطفال يعانون من وجودهم في البيت بشكل مستمر وروتيني ، وعدم مخالطة أترابهم في المدارس وعدم وجودهم بشكل يومي مع أصحابهم . صحيح أنهم يتعلمون عن طريق الزوم ولكنها طريقة تواصل بعيدة لا تعطي المجال للأطفال للتعبير عن أحاسيسهم ومشاعرهم  . أغلب أوقات الأطفال يقضونها وراء الشاشة ما شكل لهم حالات قلق ووسواس قهري ومضاعفات نفسية على الأطفال والأهل أيضا " .

" على الأهل أن ينتبهوا لكل تغيير سلوكي عند الأبناء "
وأضافت الأخصائية نبيلة عَنابوسي لقناة هلا :" الأطفال بحاجة الى اطار وروتين يومي لهم ، وهم بحاجة الى تواصل وترفيه وممارسة الرياضة " .
وأكدت أن " انقطاع الأطفال عن الروضات والمدارس يؤثر على نفسيته بشكل كبير جدا " .
وعن دور الأهل ، أوضحت الأخصائية نبيلة عَنابوسي  :" على الأهل ملاحظة تغير تصرفات الأطفال ، من النوم والأكل والمزاج ، مهم جدا أن يكون حوار متبادل بين الأهل وابنائهم . على الأهل أن ينتبهوا لكل تغيير سلوكي عند الأبناء " .

لمشاهدة المقابلة كاملة اضغطوا على الفيديو أعلاه ..


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق