اغلاق

رئيس مجلس كفرقرع: حالة الطوارئ مستمرة ما دام الطلاب ليسوا في مدارسهم

أكد المحامي فراس بدحي رئيس مجلس محلي كفرقرع على ان "استمرار وجود الأولاد في بيوتهم وعدم الذهاب لمدارسهم في ظل استمرار جائحة كورونا , قد يسبب

 
وافانا بالخبر والصور إبراهيم ابوعطا المتحدث باسم مجلس محلي كفرقرع

مشاكل كثيرة يمكن ان تولد ضغوطات نفسية, ومشاكل بين الآباء والأبناء" , مشيرا الى ان "المكان الطبيعي للأولاد هو المدرسة".
جاءت تصريحات رئيس مجلس محلي كفرقرع خلال كلمته الافتتاحية لجلسة الطوارئ لجهاز التربية والتعليم كفرقرع والتي عقدت صباح يوم الخميس في قاعة الاجتماعات بالمجلس المحلي والتي ترأسها  رشيد عثامنة مدير قسم المعارف وشارك فيها مصطفى عسلي القائم باعمال رئيس المجلس , وبمشاركة ممثلين عن وزارة التربية والتعليم , الجبهة الداخلية , مديرات ومديري المدارس  وموظفي قسم المعارف ووحدة الخدمات النفسية.
وقد ركز المحامي فراس بدحي في القسم الأول من كلمته على قلقه الشديد من استمرار بقاء الأولاد في البيوت وعدم الذهاب الى مدارسهم , مناشدا الجميع في التكثيف من التطعيم واجراء فحص الكورونا.
 وقال رئيس المجلس:" حالة الطوارئ مستمرة ما دام الطلاب في بيوتهم وليس في مدارسهم , علينا ان نضاعف نسبة التطعيم وعدد الفحوصات من اجل عودة الطلاب لمقاعد الدراسة , فعليه يمكن التغلب على جائحة الكورونا من خلال مضاعفة التطعيم , والالتزام بتعليمات وزارة الصحة ".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق