اغلاق

العناية بالبشرة 8 نصائح للمحافظة على جمالكِ في عمر العشرين

عندما يتعلق الأمر بالعناية بالبشرة، فإنَّ العشرينات من عمرك هي الوقت المناسب لتغذية بشرتك ولإعادة التفكير في روتينك الجمالي، وتعديله بشكل جدي.


صورة للتوضيح فقط - iStock-Ivan-Pantic

ويرى العديد من خبراء التجميل أن البدء في العناية بالبشرة في سنّ العشرين، يُفيد في ترطيبها والحدّ من علامات الشيخوخة ويُحافظ على نضارة وإشراق البشرة. ولمعرفة كيفية العناية بالبشرة في سنّ العشرين، تابعي الآتي:

طرق العناية بالبشرة في سنّ العشرين
إن تطبيق النصائح الآتية، في نظام العناية بالبشرة الخاص بك، يُعدّ من الأمور الرئيسة والهامة في الحفاظ على بشرة نضرة وخالية من الشوائب على المدى الطويل.
 
التقشير
قشّري بشرتك يوميًا، لتعزيز تجديد الكولاجين، وستساعد المنتجات التي تحتوي على أحماض الساليسيليك وألفا أو بيتا هيدروكسي على تقشير خلايا الجلد الميتة والأوساخ من سطح الجلد، بالإضافة إلى الوصول إلى ما تحت السطح لفتح المسام، ومنع التشققات المستقبلية، ومنح بشرتك الملمس الناعم، وتعزيز تجديد الخلايا.

الحماية من الشمس
الشمس هي السبب الأول لشيخوخة الجلد الخارجية، ومن الضروري حماية أنفسنا في جميع الأوقات؛ لأنَّ التعرض العرضي للشمس موجود دائمًا، بغض النظر عن الموسم، ويُساهم في شيخوخة الجلد المبكرة، وهذا هو السبب في أن مفتاح أي نظام صحي للبشرة هو استخدام منتج حماية من الشمس على مدار السنة.

شرب الماء
اشربي الكثير من الماء العذب مع عصير الليمون كل يوم، وتناولي الخضروات الطازجة والكثير من الألياف؛ مكمل بفيتامين د 3، وتمرّني بانتظام لصحة أفضل.

استخدام المنظّف المُناسب
تُواصل العديد من الفتيات في العشرينات من العمر، باستخدام نفس المنظفات القاسية والأدوية القابضة، والتي اعتمدن على استعمالها في سن المراهقة. ولكن في سنّ العشرين، تبدأ الغدد الدهنية في الانكماش ويكون لبشرتك احتياجات مختلفة، مما يجعل منتجات مكافحة حب الشباب وإزالة اللمعان التي كانت فعّالة في السابق تسبّب الاحمرار والتقشر والتهيج.
وإذا كنت تعاني من حب الشباب، فيؤدي الفرك المفرط إلى تفاقم المشكلة؛ إذ يؤدي الى تهيّج البشرة.

اختيار المنتجات الخالية من الزيوت
نعلم جميعًا أن البشرة الممتلئة والمرطبة لا تبدو رائعة فحسب، بل إنها ضرورية أيضًا لصحتها، ومن الضروري أن تدمجي مرطبًا مع المرطبات لمساعدة الجلد على امتصاص الرطوبة والاحتفاظ بها. ولكن قبل الحصول على كريم أو كريم أساس غني، تذكري أنَّ الزيوت ليست دائمًا صديقتك، وعوضًا من ذلك، ابحثي عن المُكوِّنات المرطبة التي تنسجم جيدًا مع بشرتك. ومن الجيد دائمًا البحث عن حمض الهيالورونيك كعنصر نشط لأنه يرطّب البشرة. كما أنه يُعتبر مكوّن طبيعي موجود في الجسم ومتوافق تمامًا مع الجلد ولا يتسبّب في ظهور البثور، ويُساعد على تهدئة البشرة وتقليل الخطوط الدقيقة حتى تبدو منتعشة على الفور.

إزالة المكياج قبل النوم
يُمكن أن يؤدي النوم دون إزالة المكياج إلى سدّ المسام، وترك الزيت محاصرًا بالداخل، وهذا يؤدي إلى تراكم البكتيريا، وانتشارها أيضًا. ويمكنك أن تجربي منظفًا يحتوي على خلاصة بندق الساحرة، وهو تونر طبيعي بخصائص مضادة للأكسدة ومضادة للتهيّج، أو مستخلص عشب الصفصاف، الذي يتمتعّ بخصائص طبيعية مضادة للبكتيريا.

مكافحة الشيخوخة
قد يكون البدء بتضمين منتج واحد على الأقل مضاد للشيخوخة في روتين العناية بالبشرة طريقة جيدة للتخفيف من هذه العملية، وأيضًا تجربة المُكوِّنات التي تناسبك. يُمكنك البدء بمنتجات تجميلية تحتوي على فيتامين "سي" أو مضادات الأكسدة الأخرى، التي تساعد في منع الشيخوخة المبكرة عن طريق منع الضرر التأكسدي الذي يحدث مع التعرّض للأشعة فوق البنفسجية والتلوث البيئي.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من المرأة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
المرأة
اغلاق