اغلاق

كيف استفادت مرسيدس من أزمة قناة السويس؟

سارعت العديد من الشركات في استغلال أزمة السفينة الجانحة بقناة السويس، للترويج لنفسها لما أحدثته الأزمة من أصداء على نطاق عالمي.


صورة للتوضيح فقط  -iStock-RiverNorthPhotography

وكان من ضمن هذه الشركات التي استغلت الأزمة للترويج لنفسها، ماركة مرسيدس الألمانية، بأن قامت بنشر صورة لواحدة من سياراتها المخصصة لسباقات فورمولا 1، تعبيرا عن قدرتها على سحب السفينة وتحريكها من مكانها الذي علقت به.
وكانت هذه الصورة بمثابة إعلان ترويجي لقوة محركات AMG عالية الأداء، وهو قسم تابع لماركة مرسيدس، التي تعمل بها سيارات فريق مرسيدس للفورمولا 1 "بيتروناس"، ويقوده المتسابق البريطاني الشهير لويس هاميلتون.
وظهرت في الصورة الترويجية التي نشرتها الصفحة الرسمية لفريق فورمولا 1 مرسيدس عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر، سيارة مرسيدس فورمولا 1، أثناء سحبها للسفينة الجانحة "إيفر جرين".
ثم ألحقت مرسيدس التغريدة، بتغريدة أخرى حملت كلمة "الفوز" وصورة لهاميلتون، في إشارة لنجاح السيارة في تحرير السفينة أخيرا.
وقبل مرسيدس، تداول رواد مواقع التواصل بمصر صورة لإعلان دعائي لسلسلة مطاعم "برجر كينج" في دولة تشيلي، استغلت به أزمة السفينة العالقة في الترويج لضخامة حجم شطائرها.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من سيارات من العالم اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
سيارات من العالم
اغلاق