اغلاق

نتنياهو يحاول جاهدا تشكيل حكومة ، يلتقي بينيت وسموتريتش والليكود يصرّح : ‘ أجواء ايجابية ‘

التقى رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو في مقر اقامته في شارع بلفور في القدس، ليلة أمس ، بتسلئيل سموتريتش رئيس حزب "هتسيونيت هدتيت" . واستمر اللقاء حوالي ساعتين.


تصوير: موقع بانيت

وقالت مصادر مقربة من سموتريتش "ان الاثنين (نتنياهو وسموتريتش – المحرر) اتفقا على انه يجب بذل كل الجهود من أجل اقناع نفتالي بينيت زعيم حزب يميناه بعد فك المعسكر الوطني وعدم الذهاب الى حكومة يسار ، وبذلك يمكن جلب شركاء اخرين الى حكومة يمين".

"تصريحات لا تلائم الواقع"
من جانبه، استشاط بينيت غضبا من هذه التصريحات وطلب من الليكود التنصل من هذه التصريحات. وقال بينيت: "ان التصريح الذي صدر عن مقربين لسموتريتش لا تلائم الواقع". واضاف : "حان الوقت للعمل المشترك وليس للمنشورات التي لا تساهم في العمل المشترك الذي نقوم به".
من جانبه، قال رئيس حزب "يش عتيد" يائير لبيد، الذي يقضي اجازة استجمام في الولايات المتحدة، قبل صعوده الى الطائرة: "المرحلة الاولى لم تكن في صالحنا. نتنياهو حصل على التكليف الاول. خسارة، لكن هذا لا يعني اننا يجب ان نتوقف عن العمل".

لقاء نتنياهو بينيت : "أجواء إيجابية"
من ناحية اخرى انتهى اللقاء الذي جمع رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ورئيس حزب يميناه نفتالي بينيت ، الذي عقد في مقر رئيس الحكومة في شارع بلفور في القدس. وجاء في بيان مشترك من الجانبين : "ان اللقاء جرى بروح طيبة وفي اجواء ايجابية"، واتفق الاثنان على اللقاء مرة أخرى.

وتأتي هذه اللقاءات ضمن محاولة  رئيس حزب الليكود ، بنيامين نتنياهو ، والذي تم تكليفه من قبل رئيس الدولة بتشكيل حكومة ، محاولته التقدّم خطوات في هذا الموضوع ، وذلك بعد أيّام قليلة من ،
  تكليفه بهذه المهمّة ،  اذ سيجتمع هذه الليلة مع رئيس حزب يمينا ، نفتالي بينيت ، وذلك للمرة الثانية خلال أيّام ، وأيضا مع سموتريتش الذي يتمسّك الى هذه  اللحظة بقراره معارضة حكومة يدعمها حزب القائمة الموحّدة برئاسة منصور عباس وبالمقابل يأتي بينيت الى الجلسة وهو يحمل اقتراح تناوب على رئاسة الحكومة تلقاه من يائير لبيد .

" اجتماع في مقر رئيس الحكومة "
وقد قام بنيامين نتنياهو بدعوة كل من نفتالي بينيت وأيضا سموتريتش الى مقرّ رئيس الحكومة في بلفور في القدس خلافا للاجتماع السابق بهما ، حيث كان يجتمع بهما على الأغلب في مكتب رئيس الحكومة وليس في بيته  .

وفي سياق متصل اجتمع يوم أمس بنيامين نتنياهو ، مع رؤساء الأحزاب الدينية ، شاس ويهدوت هتوراة ، وعلى ما يبدو فانّ التعامل مع هذه الأحزاب يسير بشكل سلس أكثر نحو اتفاق ائتلافي .


(Photo by GIL COHEN-MAGEN/AFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق