تخريج الفوج الأول من طلاب مدرسة المعالي في كفر كنا

نظم المركز الثقافي الاسلامي في كفركنا مساء الأربعاء ، حفل تخريج الفوج الأول ( الصف الأول ) من طلاب مدرسة المعالي الابتدائية التابعة للرابطة الاسلامية في كفركنا بحضور أمهات وآباء الطلاب وادارة ومعلمات المدرسة.


 



افتتح الحضور بتلاوة آيات من القرآن الكريم تلاها ثلاثة من الطلاب الخريجين. وألقى الاستاذ شحادة خمايسي مدير المركز الثقافي الاسلامي كلمة رحب فيها بالطلاب وبأولياء أمورهم، وهنأ الطلاب والأهالي على هذا التخريج، وأبدى أمله بأن تكون هذه المدرسة وهذا الصف نواة لنهضة تربوية في كفركنا. وأكد قائلا: " هذا الجيل هو جيل الأمة والمستقبل المشرق باذن الله " .

وألقت الطالبتان ميادة عزالدين عباس ونور أدهم عباس كلمتين ترحيبيتين بالحضور، ثم رحبت المعلمة عايدة محمد عودة الله بالحضور باسم ادارة ومعلمات المدرسة.

وألقى طلاب وطالبات من المدرسة قصائد شعرية وأغاني بالعربية والانجليزية، ثم قدموا مسرحية هادفة وشاركوا في نشيد جماعي.

وألقى الشيخ كمال خطيب نائب رئيس الحركة الاسلامية وهو أحد الآباء كلمة قال فيها : " ان هذه المدرسة كانت أملنا منذ افتتحنا أول صفين للروضة - براعم الاسلام -  في العام 1985. ولحسن التوكل على الله تطورت الروضة، فوسعت حتى افتتحنا الى جانبها أول مدرسة ابتدائية. وحتى ينهي طلاب المدرسة الابتدائية الصف السادس، نكون قد حضرنا لهم المدرسة الاعدادية، وبعد الاعدادية سنقوم باذن الله تعالى ببناء المدرسة الثانوية.هكذا سار قطار التعليم والتربية ولن يتوقف. تتوفر لنا باذن الله كل الامكانيات في حقل المدرسة الجديدة لأننا نكون مدرسة نموذجية ولن تتوقف مسيرة البناء ومشوار التعليم والعطاء لطلابنا وأبنائنا ".

وتحدث الشيخ كمال عن دور الآباء والأمهات في تربية الأجيال بالتعاون مع المدرسة، وطالبهم بزيارات دورية للمدرسة والسؤال الدائم عن ابنائهم الطلاب، وجعل علاقتهم وثيقة وعميقة ومستمرة مع المدرسة.





مواد في ذات السياق
;