اغلاق

رئيس بلدية اللد: ‘لا مكان للعنف من أي نوع في مدينة اللد‘

قام رئيس بلدية اللد يائير رفيفو الليلة الماضية بجولة في البلدة القديمة في اللد، حيث قام بزيارة نحو عشرة محال تجارية تضررت جراء إطلاق النار من قبل عناصر إجرامية فجر الخميس.

 


تصوير : بلدية اللد

وشكر أصحاب المحال التجارية رئيس البلدية على " الاستجابة السريعة والاهتمام بأوضاعهم، واتفقوا على مواصلة التعاون معهم من أجل استعادة الشعور بالأمان وتعزيز المحلات في المنطقة. بناءً على طلب رئيس البلدية، انضم ضباط من محطة شرطة اللد إلى الجولة، مؤكدين أن خلفية الحادث المؤسف جنائية وأن الشرطة ستعمل على تقديم المجرمين للعدالة.
وشارك في الجولة أعضاء مجلس المدينة فداء شحادة وجمال أبو صيام، الذين اتفقوا مع رئيس البلدية على مواصلة العمل معًا للقضاء على العنف في المجتمع العربي " كما جاء في بيان عممته بلدية اللد، وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما.
رئيس البلدية يائير رفيفو قال: "جئت لتقوية المحلات التجارية وأرسل لهم رسالة مفادها أننا بجانبهم طوال العام، وأيضًا في التعامل مع تحديات الجريمة والعنف. لا مكان في مدينة اللد للعنف من أي نوع. أنا ملتزم بالعمل يدًا بيد مع المجتمع العربي من أجل القضاء على الجريمة والعنف".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق