اغلاق

ماليزيا السحر والطبيعة والعمران.. أشهر الوجهات السياحية لزيارتها

لطالما عُرفت ماليزيا بأنها واحدة من الدول الجميلة، والتي تجمع ما بين حضارات وثقافات مختلفة، وتطور معماري هائل، ولا ننسى الطبيعة الخلابة، ما يجعلها واحدة من أفضل الوجهات السياحية عالمياً.


الصورة للتوضيح فقط - تصوير Rat0007 - istock

وعند السفر إلى ماليزيا سوف يُطلب منك شهادة اختبار COVID‑19 (rT PCR) إلزامية قبل الوصول إلى ماليزيا، وينطبق هذا على جميع فئات الركاب، بما في ذلك المواطنون الماليزيون وأزواجهم وأطفالهم وحاملو جوازات السفر الدبلوماسية، كما يجب إجراء الاختبار في غضون 72 ساعة قبل الوصول إلى ماليزيا، وسيتم احتساب مدة الـ72 ساعة من وقت جمع العينة.
أجمل الوجهات السياحية في ماليزيا ننصحك بزيارتها:

جزيرة لنكاوي
هي الوجهة السياحية الأمثل للباحثين عن الاسترخاء والهدوء، حيث تتمتع بوجود الشواطئ الصافية والحدائق والمنتزهات البرية، مع وجود المنتجعات السياحية الفاخرة، التي تمنحك إحساس رائع بالرفاهية.
ولمشاهدة كل تلك المعالم الخاصة بالجزيرة، ننصحك بركوب تلفريك لنكاوي، لالتقاط أروع الصور من الأعلى، خاصة وأن التلفريك يمر بجبل مات على ارتفاع 708 أمتار، لمشهد بانورامي يحبس الأنفاس.
كذلك، لا بد أن تمر بجسر لنكاوي الشهير، الذي يمتد طوله 125 متراً، وسط الغابات والأشجار، مروراً بالشلالات المائية التي تعتبر هي الأخرى مَعلماً سياحياً مهماً، لمشهد خلاب وأنت تشاهد المياه تنحدر من الجبال.
تضم لنكاوي أيضاً العديد من الشواطئ ذات المياه الزرقاء، التي يمكنك المرور بها مثل شاطئ تانجونج رهو لنكاوي، حيث يمنحك إحساساً رائعاً بالعزلة والاسترخاء ولهذا يعتبر المفضل لدى الأزواج الجدد، بينما شاطئ سينانج فهو الأفضل للعائلات إذ يعتبر أكثر الشواطئ شعبية بالمنطقة.

سلانجور
سلانجور من أهم المدن السياحية في ماليزيا، ربما أكثر ما يميزها هو تمتعها بالعمران الاقتصادي، ووجود تلك المباني الفاخرة من شركات عملاقة، ومدن ملاهٍ، وحدائق ترفيهية وغيرها.
على سبيل المثال مدينة الألعاب المائية الكبرى صنواي لاجون التي تعتبر من الأشهر عالمياً، والتي تجمع بين أكثر من 80 لعبة، إضافة إلى وجود حدائق برية ومدينة الرعب، والملاهي، التي تعتبر ملاذاً للعائلات وأطفالهم.
ننصحك أيضاً بألا تفوّت زيارة حديقة الفراشات المضيئة، حيث تقع في وسط مزارع النخيل بالقرب من مصب نهر كلانج في ماليزي، لتشاهد مشهداً خاطفاً للأنظار، لأكثر من 6000 فراشة مضيئة، تطير وسط الحدائق التي تضم عدداً ضخماً من النباتات الاستوائية.
ورغم التطور العمراني، فإن المدينة أيضاً يوجد بها شاطئ يمنحك إحساساً مميزاً بالهدوء والعزلة، مثل شاطئ باجان لالانج الذي تحيط به الأشجار من كل النواحي، وفرصة رائعة لمحبي ركوب الأمواج، والسباحة.

جزيرة بينانج
أكثر ما يميز جزيرة بينانج هو أنها تجمع بين الطابع الشرقي والغربي، حيث ترى المناطق التاريخية العريقة وفي نفس الوقت البناء العمراني الذي طورته الدولة على مرّ السنوات.
وتضم الجزيرة العديد من الحدائق الشهيرة، حيث لكل واحدة من تلك الحدائق طابع خاص، مثل حديقة الفواكه الاستوائية للتعرف على الأنواع المختلفة التي يتم زراعتها في المنطقة، وحديقة بولاو بينانج التي تتيح لك فرصة التخييم بين أحضان الطبيعة، وحديقة التوابل الاستوائية التي تعتبر ملاذ لمحبي الطبيعية للتعرف على الأنواع النادرة من النباتات.
ولا تفوّت أيضاً زيارة شاطئ القرود، الذي يقع غرب الجزيرة، بعيداً عن الزحام، لإحساس رائع بالخصوصية، وسط الطبيعة الاستوائية.

كوالالمبور
مدينة كوالالمبور هي العاصمة، وتعدّ الوجهة السياحية الأكثر شهرة، تحديداً في السنوات الماضية، بعد التطور العمراني الهائل الذي شهدته البلاد، فالتجول في شوارع المدينة فقط بمثابة جولة سياحة فريدة من نوعها، لرؤية المباني الضخمة شاهقة الارتفاع مثل برجَي بتروناس التوأم وكان يعتبر كل منهما أطول برج في العالم، قبل بناء برج خليفة.
كما يمكنك مشاهدة منارة كوالالمبور، واحدة من أبرز معالم المدينة، خاصة عندما تضاء ليلاً وسط الشوارع المتلألئة، لفرصة رائعة لالتقاط الصور التذكارية.
ولمحبي الثقافة والتاريخ، يمكنك زيارة متحف الفن الإسلامي بالمدينة، الذي يضم العديد من التحف والمعروضات، وكذلك المتحف الوطني الماليزي للتعرف على تاريخ البلاد وحضارتها.


الصورة للتوضيح فقط - تصوير chaolik - istock


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من صور ومناظر اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
صور ومناظر
اغلاق