اغلاق

رحلة سياحية إلى كورفو في سبتمبر

كورفو، هي واحدة من الجزر الأيونية (إقليم في اليونان يضمّ الجزر الواقعة في البحر الأيوني، والأخير هو فرع من المتوسّط) التي ينصح بزيارتها خلال سبتمبر (أيلول) لمجموعة


الصورة للتوضيح فقط - تصوير Aleh Varanishcha - istock

 من الأسباب، ومنها: المناخ المتوسطي المعتدل خلال الشهر المذكور، إذ تتراوح الحرارة بين 16.5 درجة مئوية و27.6 درجة مئوية، ووفرة النشاطات السياحية المتاحة في أول أشهر الخريف في هذه الوجهة السياحية التي تتألّف من الجبال ونحو 200 كيلومتر من السواحل، وتعرف بأطباقها اللذيذة، التي يدخل زيت الزيتون في مكوّنات معظمها، إذ يرجح أن هناك 4 ملايين شجرة زيتون مزروعة في الجزيرة، وبالعسل الصافي.

أماكن سياحية في جزيرة كورفو
القلعة القديمة
بنى الفينيسيون في عام 1546 القلعة التي تطلّ إطلالات بانوراميّة على المدينة والبحر، وذلك في إطار خططهم الدفاعيّة. تقع القلعة في الجانب الشرقي من المدينة، وتحديدًا في شبه جزيرة صخرية بجوار البحر، وتبدو لراكبي العبّارات حال اقترابها من كورفو. كانت القلعة ترتبط بالأرض، بوساطة جسر خشبي متحرك. لكن، في عام 1819، استبدل البريطانيون بالجسر المسار الحالي، والذي يبلغ طوله 60 مترًا وارتفاعه 15 مترًا فوق الحفرة، والمعروف محلّيًا باسم "كونتافوسا". يتحقق الدخول إلى القلعة  من خلال اسبلانادا، ساحة كورفو الشهيرة. بين القلعة ومدينة كورفو، ثمة خندق يُملأ بمياه البحر.
إشارة إلى وجود قلعة ثانية مسمّاة بالقلعة الجديدة أو قلعة مرقص، ويرجع تاريخ بنائها إلى عام 1577، وكانت لعبت أدوارًا هامّة في مواجهة الأتراك. وهي تتربع على قمة تل في القسم الشمالي الشرقي من المدينة.

ساحة اسبلانادا
ساحة اسبلانادا عبارة عن مساحة خضراء، تحيط بها المباني التراثية التي تتبع الأنماط الرومانية في العمارة، وتقع في المدينة القديمة المصنفة على لائحة اليونيسكو للتراث. تكثر المطاعم والمقاهي في محيط الساحة، التي حولها الفرنسيون إلى ساحة عامة، علمًا أنّه قبل القرن التاسع عشر كان المكان عبارة عن قطعة أرض فارغة كبيرة تستخدم لأغراض دفاعية. تعرف الساحة المذكورة مباريات الكريكيت.
إشارة إلى أن الجولة في المدينة القديمة لا تفوّت، حيث متاهة الأزقة المرصوفة بالحصى، والمنازل ذات الواجهات المطلية بألوان فاتحة والشرفات المصنوعة من الحديد المطروق والمصاريع الخشبية، والمطاعم المزدحمة...

شواطئ كورفو
تكثر الشواطئ في كورفو التي يعرف بحرها بمياهه النظيفة، ومنها شاطئ "كونتوكالي" الرملي الواسع بالقرب من المدينة، الشاطئ الذي يسمح لروادة بالاسترخاء أو بممارسة مجموعة كبيرة من الرياضات المائية.
إلى ذلك، في "سيداري" بجنوبي الجزيرة، عدد من الشواطئ الرملية، مع تشكيلات مذهلة من الحجر الرملي.
تضمّ منطقة "باليوكاستريتسا"، بدورها، ستة شواطئ، ومنها: "آجيا تريادا" المفضل لرياضة التزلج على الماء والإبحار واستئجار القوارب وتناول الطعام، و"أليبا" الشاطئ الرملي الذي يعرف بمياهه الزرقاء والخضراء الصافية، و"آجيوس سبيريدوناس" الشهير بمناظره الخلابة، وهو يعدّ الأكثر شهرةً  بين شواطئ "باليوكاستريتسا".
يحتوي شاطئ "أجيوس بتروس"، بدوره، على كل من الرمال والحصى، وهو مثالي لممارسة الرياضات المائية، أمّا المياه في "أمبيلاكي" فعميقة. وهناك شاطئ "بلاتاكيا" في كورفو الذي يحظى بشعبية كبيرة.

مطبخ كورفو
على غرار الجزر الايونية الأخرى، تعرف كورفو بمأكولاتها التقليدية المتأثرة بالفترة الفينيسية، مع مكوّنات مثل: التوابل وزيت الزيتون والبقوليات والخضروات واللحوم والمعكرونة، وبالتخصصات الحديثة. وتشتمل الاطباق اللذيذة على "سوفريتو" أو شرائح اللحم الرقيقة المقلية مع الصلصة البيضاء، و"الباستيسادا أو اللحم المطهي بالزيت والتوابل ويقدم مع المعكرونة والجبن المبشور، و"بورديتو" أو السمك المطهي، وسمك بيانكو، والسوفلاكي (المشاوي اليونانية)، والبريوش والفطائر...


الصورة للتوضيح فقط - تصوير : majaiva - istock


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من صور ومناظر اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
صور ومناظر
اغلاق