اغلاق

الجهاد الاسلامي يكشف هوية ‘قائد عملية الهروب من السجن‘

كشفت حركة الجهاد الإسلامي " أن قائد عملية هروب الأسرى من سجن جلبوع هو "أمير أسرى الجهاد" محمود عبد الله العارضة" .وقال داوود شهاب الناطق باسم
تصريحات قائد منطقة المروج شمعون بن شافو حول هروب الاسرى الامنيين - تصوير الشرطة
Loading the player...
فيديو من داخل الحمام في السجن | شاهدوا : من هذا النفق هرب الاسرى - تصوير سلطة السجون
Loading the player...
خلال عمليات البحث والتفتيش عن الاسرى الهاربين من سجن الجلبوع - فيديو متداول تم النشر حسب البند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007
Loading the player...
احتفالات في جنين بعد الانباء عن هروب الأسرى -فيديو متداولة تم النشر حسب البند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007
Loading the player...

الجهاد " أن ما جرى عمل بطولي كبير سيحدث هزة شديدة للمنظومة الأمنية الإسرائيلية."
واكد أن هروب الأسرى سيشكل صفعة قوية لـ "الجيش الإسرائيلي والنظام كله في إسرائيل".
ورأى أن توقيت وتزامن العملية مع الضربة القوية التي تلقاها الاحتلال على حدود غزة سيعمق فشله وعجزه.
واضاف:" هذا صراع طويل ومفتوح… وعلى الاحتلال أن يفهم الدرس جيداً و شعبنا لا يستسلم أبدا والقوة والإرهاب الصهيوني لن يفلحا في كسر إرادته".
وقال هذا عمل بطولي كبير سيحدث هزة شديدة للمنظومة الأمنية الإسرائيلية.

ووفقًا لنادي الأسير فإن الأسرى الستة هم:"
• الأسير محمود عبد الله عارضة (46 عاما) من عرابة /جنين معتقل منذ عام 1996، محكوم مدى الحياة.
• الأسير محمد قاسم عارضه (39 عاما) من عرابة معتقل منذ عام 2002، ومحكوم مدى الحياة.
• الأسير يعقوب محمود قادري (49 عاما) من بير الباشا معتقل منذ عام 2003، ومحكوم مدى الحياة.
• الأسير أيهم نايف كممجي ( 35 عاما) من كفردان معتقل منذ عام 2006 ومحكوم مدى الحياة.
• الأسير زكريا زبيدي (46 عاما) من مخيم جنين معتقل منذ عام 2019 وما يزال موقوف.
• الأسير مناضل يعقوب انفيعات (26 عاما) من يعبد معتقل منذ عام 2019" .

  " حواجز تفتيش على الطرق "
وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربيّ - لواء الّشمال:"  إثر بلاغ من مصلحة السجون حوّل هروب 6 سجناء أمنيّين من سجن جلبوع، باشرت قوات كبيرة من الشرطة بالتعاون مع حرس الحدود والجيش بنشاط تفتيش وبالتعاون مع جهاز الأمن العام".
واضاف البيان :" تمّ إخبار ضباط الأمن في البلدات المجاورة حول هروب السجناء وتمّ إقامة حواجز تفتيش على الطرق. في غضون ذلك تمّ إقامة غرفة عمليات مشتركة في المكان ونشر قوات الشرطة في البلدات المحيطة. تشارك في نشاط التفتيش قوات الشرطة الخاصة والكلاب ووحدة المروحيات الشرطية لضمان أمن وسلامة المواطنين". وفق ما جاء في بيان الشرطة .

الجيش الاسرائيلي والشاباك يشاركان في عمليات البحث
وجاء في بيان اخر صتدر عن الجيش الاسرائيلي :" تساند قوات الجيش وجهاز الشاباك الشرطة ومصلحة السجون في أعمال التمشيط بحثًا عن السجناء الامنيين الذين فروا من سجن جلبوع في وقت سابق صباح اليوم.  كما تم تخصيص عدة قطع جوية لأعمال استطلاع.  قوات جيش الدفاع منتشرة في منطقة الضفة ".

 رئيس الحكومة نفتالي بينيت : " هذا حدث خطير يلزم جميع الأجهزة الأمنية بالتحرك "
وفي سياق متصل ، تحدث رئيس الحكومة نفتالي بينيت صباح اليوم مع وزير الأمن الداخلي عومر بار ليف في أعقاب هروب السجناء الآمنين من سجن جلبوع واكد " أن هذا حدث خطير يلزم جميع الأجهزة الأمنية بالتحرك".
هذا ويتم اطلاع رئيس الوزراء على آخر المعلومات حول عمليات البحث والتحري ، وهو سيجري مشاورات وفق الحاجة.


الاسير محمود عبد الله العارضة

 
الاسرى الذين هربوا من سجن الجلبوع هم : زكريا الزبيدي ( فتح ) ، مناضل يعقوب نفيعات، محمد  قاسم عريدة، يعقوب  محمود قدري، ايهم  فؤاد كمامجي ومحمود عبد الله عريدة ( الجهاد الإسلامي ) - صورة متداولة  تم النشر حسب البند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007


صورة متداولة  تم النشر حسب البند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007


تصوير سلطة السجون


زكريا الزبيدي قائد ‘شهداء الاقصى في جنين ‘ - تصوير:  SAIF DAHLAH/AFP/GettyImages



Photo credit should read SAIF DAHLAH/AFP via Getty Images)

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق