اغلاق

مسؤولون من بلدات حمراء في الجليل: ‘التطعيم هو الحل للعودة للدائرة الخضراء‘

أعلنت الهيئة العربية للطوارئ في الفاتح من هذا الاسبوع أن 37 بلدة عربية في الدائرة الحمراء، مما يهدد استمرار التعليم الوجاهي في عدد كبير من البلدات العربية.
Loading the player...

ومن الجدير ذكره ان من بين البلدات العربية الحمراء طمرة، شفاعمرو وشعب.
مراسل موقع بانيت وقناة هلا الفضائية فتح الله مريح التقى بعدد من المسؤولين والاهالي من شعب، شفاعمرو وطمرة وسألهم عن سبل اخراج هذه البلدات من القائمة الحمراء.

" لا يوجد تجاوب من قبل الاهالي مع دعواتنا "
بدوره قال عرسان ياسين، رئيس بلدية شفاعمرو : "بصفتي كرئيس بلدية اقوم بما يمليه عليه واجبي وضميري، وانا اخرج مرتين في الاسبوع لمناشدة ودعوة جميع المواطنين بالذهاب والخروج لتلقي التطعيمات، لكن لا يوجد تجاوب من قبل الاهالي".

" توجهوا لتلقي التطعيمات وحافظوا على ارواحكم وارواح الغير "
واضاف عرسان ياسين خلال حديثه لمراسل موقع بانيت وقناة هلا : "كما أننا كنا على تواصل مع رجال الدين والمؤثرين في المدينة بهدف حث الناس على تلقي التطعيمات لكن مع الاسف لم تكن هناك استجابة من قبل الاهالي، لقد حذرنا مرارا وتكرارا من الوصول إلى الدائرة الحمراء لكننا مع الاسف الشديد وصلنا إليها. لذلك انا اناشد مرة أخرى الاهالي الكرام توجهوا لتلقي التطعيمات ، حافظوا على ارواحكم وارواح الغير".

"هناك امكانية لإغلاق المدارس في شفاعمرو "
من ناحيته قال عضو بلدية شفاعمرو ، عنان خطيب خلال حديثه لمراسل موقع بانيت وقناة هلا : "ان نسبة التطعيمات في مدينة شفاعمرو هي اقل من 70% ، وبالتالي هناك امكانية لإغلاق المدارس، إذ ان المدارس التي لا تكون فيها نسبة التطعيمات 70% فما فوق فهي قد تواجه خطر الاغلاق، وهذا ما يمكن ان يحدث في مدارس شفاعمرو".
وحذر خطيب من أن "اغلاق المدارس سيلحق أضرارا مختلفة سواء بالطلاب او الاهالي الذين سيضطرون للجلوس مع ابنائهم في البيوت، وهذا بدوره سيتسبب باضرار اقتصادية على الأسر".

"علينا ان نتعايش مع التطعيمات لكي نتمكن من متابعة حياتنا الطبيعية الاعتيادية"
واضاف خطيب: "ان التطعيم ضد الكورونا مثله مثل أي تطعيم او دواء، لا بد ان ترافقه اعراض مصاحبة ، لكنها اعراض طبيعية لا تؤثر ولا تثير المخاوف او القلق، خاصة وان من يشرف على التطعيمات هم اناس خبراء ومختصون، لذلك ان اناشد الجميع بالتوجه لتلقي التطعيمات، علينا ان نتعايش مع التطعيمات لكي نتمكن من متابعة حياتنا الطبيعية الاعتيادية".

"نناشد جميع الاهالي بأخد اولادهم لتلقي التطعيمات "
اما مدير مدرسة الفارابي الإعدادية في طمرة المربي طاهر ذياب، فقال لمراسل موقع بانيت وقناة هلا الفضائية: " نناشد جميع الاهالي بأخد اولادهم لتلقي التطعيمات من اجل استمرار عملية التعليم الوجاهي، ونحن في مدرسة الفارابي نعمل جاهدين على التواصل مع اولياء الامور من اجل اقناع اولادهم بالذهاب لتلقي التطعيمات وكان هناك تجاوب من قبل العديد من الاهالي ، وفي مدرستنا تخطينا حاجز الـ70 % من الطلاب المتطعمين وبالتالي جميع الصفوف في المدرسة منتظمة".

"إن الحل للعودة إلى الدائرة الخضراء يكمن بالالتزام بتعليمات وزارة الصحة والتوجه لتلقي التطعيمات"
من جانبه، قال المربي وعضو اللجنة الشعبية في قرية شعب نصير فاعور ، خلال حديثه لمراسل موقع بانيت وقناة هلا : "ان السبب في تحول قرية شعب لبلدة حمراء هو كثرة المناسبات ، وعدم التزام الناس خلال المناسبات بوضع الكمامات والمحافظة على المسافة القانونية، وربما ان قسما من الذين عادوا من خارج البلاد لم يلتزموا بالحجر الصحي، وكذلك ربما قد يكون بسبب ان بعض المصابين لم يعلموا بإصابتهم بالفيروس إلا بعد عدة ايام".
واضاف نصير فاعور: "إن الحل للعودة إلى الدائرة الخضراء يكمن بالالتزام بتعليمات وزارة الصحة والتوجه لتلقي التطعيمات، والاستماع لتوصيات المجلس المحلي والائمة والمختصين".








استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق