اغلاق

هيئات فلسطينية: ‘ تخوفات على مصير الاسرى الاربعة المعاد اعتقالهم ‘

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم السبت، " أن طاقمها القانوني يبذل جهودا حثيثة وكبرى لمتابعة مصير الأسرى الأربعة المعاد اعتقالهم مساء أمس وفجر اليوم
القبض على أسيرين اخرين: زكريا الزبيدي ومحمد العارضة في جبل الطور قرب ام الغنم - تصوير الشرطة
Loading the player...

ومعرفة ظروفهم الاعتقالية وأماكن احتجازهم".
وحذرت الهيئة، في بيان " من مغبة أن تقوم سلطات الاحتلال بالتنكيل وتعذيب الأسرى المعاد اعتقالهم، ومن تعمد عدم السماح للمحامين بالاطلاع على أماكن احتجاز الأسرى الأربعة"، وهم زكريا زبيدي، ومحمود ومحمد العارضة ويعقوب قادري.
من جانبه ، قال نادي الأسير الفلسطيني: " إنّ التخوفات على مصير الأسرى الأربعة (محمود العارضة، وزكريا الزبيدي، ومحمد العارضة، ويعقوب قادري) المُعاد اعتقالهم كبيرة، والتي تتمثل بتعرضهم للتعذيب الشديد، وفرض عزل مضاعف بحقّهم، وحرمانهم من لقاء المحامي لفترة طويلة، والتي تُشكّل أبرز السياسات التي تنفذها أجهزة الاحتلال بحقّ المعتقلين والأسرى، بغية الانتقام منهم والضغط عليهم."
وأضاف نادي الأسير، " أنّ على المؤسسات الحقوقية الدولية على اختلاف اختصاصاتها وعلى رأسها الأمم المتحدة، بتحمل مسؤولياتها اتجاههم، وكذلك التدخل العاجل والفوري، لوقف "العقوبات" الجماعية، الإجراءات التنكيلية الراهنة والمستمرة بحقّ الأسرى في سجون الاحتلال ." الى هنا اقوال نادي الاسير الفلسطيني .


صور من اعمال البحث والتفتيش عن الاسرى الستة الهاربين- تصوير الشرطة


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق