اغلاق

اتهام موظف باشعال النار في بلدية شفاعمرو - بسبب راتبه !

قدّمت النيابة العامة لواء حيفا (جنائيات) اليوم للمحكمة المركزية في حيفا لائحة اتهام ضدّ موظف في بلدية شفاعمرو 37 عامًا بتهمة " الحرق المتعمد وإشعال النار في مركزية

 
صور من مكان الحريق- تصوير: سلطة الاطفاء والانقاذ

كاميرات المراقبة في البلدية حيث يعمل هناك كموظف في المركزية".
وبحسب لائحة الاتهام التي وصلت نسخة عنها لموقع بانيت وصحيفة باتوراما :"  فان المتهمقام بذلك على خلفية عدم رضاه عن راتبه وعدم الاكتراث لطلباته بفحص سبب خصم المال من راتبه فقام المدّعى عليه بكسر شاشة الحاسوب الموجودة في غرفة مراقبة الكاميرات، ثم أشعل النار بالطاولة الموجودة في مركز الغرفة بواسطة الفحم".


" بلغت الاضرار حسب تقدير أولي نحو نصف مليون شيكل "
واضافت لائحة الاتهام :" بعد أن بدأت غرفة الكاميرات بالاحتراق غادر المتهم المركز ومبنى البلدية وحذّر من التقى بهم في طريقه من اندلاع حريق في غرفة كاميرات المراقبة. وصل إثنان من موظفي المدينة إلى الغرفة محاولين اخماد الحريق لكنهما لم يتمكنا من احتواء الحريق. أُجبر العمال الآخرون المتواجدون في البناية على الفرار من المبنى وإخلائه. وفي وقت لاحق، وصل رجال الإطفاء والشرطة إلى مكان الحادث، وسيطروا على الحريق وتمّ اخماده".
وتابعت لائحة الاتهام :" نتيجةً لتصرفات المدّعى عليه، فإن اندلاع الحريق أدى إلى إتلاف الغرفة ومحتوياتها بالكامل. كما وتضرّر الممر والغرف المجاورة له، جرّاء الحريق وأضرار الدخان. وبلغت الأضرار التي لحقت بالمركزية والغرف المجاورة له، حسب تقدير أولي، إلى نحو نصف مليون شيكل".




 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق