اغلاق

أضرار تعلق الطفل بالموبايل أثناء الدراسة

بعض الأمهات يتركن أطفالهن لساعات طويلة بصحبة الموبايل-الهاتف المحمول- بين أيديهم، حتى يقمن بالمهام المنزلية أو متابعة المسلسل التلفزيوني بهدوء، من دون


صورة توضيحية، تصوير: iStock-eclipse_images

الالتفات الى ما يتبع ذلك من أضرار على الطفل، ولكن الخطورة تشتد بعد عودة الطفل إلى المدرسة؛ حيث الالتزامات والواجبات، هنا لابد من البحث عن طرق للتعامل مع الطفل الشديد التعلق بالموبايل، من دون إيذاء نفسي للطفل.

طرق طبيعية لإبعاد الطفل عن الموبايل
الطفل من سن3 -10سنوات ،يتعلق بالموبايل نظرا للكم الكبير من الألعاب الجذابة المحملة بداخله، ما يشد انتباهه..لساعات طويلة من دون ان يشعر لهذا على الآباء الاهتمام بهوايات الطفل والقيام معه بالأنشطة التي تتطلب منه ترك الموبايل والأدوات المشابهة، مثل ترتيب غرفته، وتنظيم ألعابه.
امنعي طفلك  من مشاهدة مقاطع الفيديو التعليمية، حيث إنها تساهم ببطء في تعلقه بالموبايل، ما ينتج أن العديد من الأطفال يجد صعوبة بالقراءة والكتابة.
الحرص على اشتراك الطفل في أنشطة رياضية ، تساعده على قضاء وقت فراغه في تعلم أشياء هامة؛ لتقوية عضلاته ونمو جسده، وتفريغ طاقته
عليك التحلي بالصبر والهدوء أثناء الحديث معه؛ حتى لا يزداد في عناده وتعلقه بالموبايل
تجنب استخدام الطفل للموبايل وقت النوم أو وقت تناول الطعام، أو أثناء التجمع العائلي للحديث، أو مشاهدة فيلم أو الجلوس معاً.
كوني قدوة له، عن طريق التقليل من استخدامك للموبايل لوقت طويل ، وشجعيه على التواصل مع الآخرين، للانشغال باللعب معهم.
ينصح بتخصيص ساعة يومياً فقط لاستخدام طفلك الموبايل، وذلك للتقليل من شدة تعلقه به.

شكوى تتكرر على ألسنة الأمهات
"طفلي أصبح أكثر براعة مني في التعامل مع الموبايل، يلاحقني ويلح عليّ مستغلاً أوقات انشغالي ويطلبه مني، ويبكي بشدة عند الرفض".
"يرفض الذهاب إلى النادي أو اللعب مع أقرانه، أو حتى المشاركة في الزيارات العائلية، أشعر به يفقد طفولته تدريجياً".
" هي مسؤوليتي، وأنا من مهدت له الفرصة ليتعلق ويزداد تعلقاً بالموبايل؛ بسبب عدم اهتمامي بما يشغله، وعدم متابعتي الدقيقة لتوزيع ساعات يومه"
"تركي لطفلي لفترات طويلة دون توجيه، أوجد حالة من الاندماج والتوحد مع الموبايل، وشعور الطفل بأن الموبايل هو عالمه الوحيد".

طرق للتعامل مع هذا الطفل
لابد من تنظيم وقت الطفل، وإدراج ساعة واحدة محددة من اليوم لاستخدام الموبايل، بعد قيام الطفل بواجباته منزلية كانت أو دراسية.
محاولة إشغال الطفل بعدد من الأنشطة والهوايات المحببة، كالقراءة أو الرسم والتلوين، أو مشاهدة بعض الأفلام المخصصة والمتناسبة مع عمره.

أعراض تعلق الطفل بالموبايل
الانشغال طوال ساعات جلوسه بالبيت بالموبايل.
يميل إلى الانعزالية والانطواء، مع شخصية مهزوزة من الداخل.
عدم التركيز والانتباه والتوتر والعصبية، في عالم افتراضي خيالي.
الشعور بالقلق وعدم الراحة، وفقدان الاهتمام بالأنشطة اليومية.
افتقاده لعلاقات التواصل الاجتماعي، ما يؤثر على صحته النفسية والجسدية.
إهمال الطفل لواجباته المدرسية، والميل للعدوانية حالة سحب الموبايل منه.

أضرار الموبايل على الجسم
استعمال الموبايل بكثرة تؤثر على حاسة السمع
الطفل يهمل الأنشطة الحركية والهوايات اليومية لكثرة استخدامه للموبايل
تحدث تلف خلايا الدماغ، وتؤثر على حاسة السمع والبصر والجهاز العصبي.
تزيد من خطر الإصابة بالسرطان وعدم القدرة على التواصل الاجتماعي.
إهمال الأنشطة الحركية والهوايات اليومية؛ التي تحقق النمو الصحي السليم للجسم.

السن المناسب لاقتناء الطفل للجوال
يفضل اقتناء الطفل للجوال من 11- 14 سنة، مع مراعاة الضوابط المناسبة للاستخدام من قبل الآباء.
لا يمكن منع الطفل من استخدام الموبايل مرة واحدة، إنما بتحديد وقت معين للاستخدام، وضرورة الالتزام به، مع متابعة الأهل بشكل مستمر.
يفضل عدم ترك الطفل وحيداً، وتوضيح أن ما يراه نوع من التمثيل وليس حقيقياً،مع الرد على التساؤلات وانتقاء الإجابة الصحيحة ، ويفضل وضع السماعات؛ حتى لا يضع الطفل الجوال بالقرب من عينيه، والحذر من استخدامه أثناء تناول الطعام، أو وسط الجلسات العائلية أو الرحلات الجماعية
عدم ترك الموبايل بين يدي الطفل، عند دخول غرفته للنوم، ويفضل أن يشترك مع إخوته عند اللعب؛ حتى لا يكون معزولاً عمن حوله.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
بانيت توعية
اغلاق