اغلاق

سيدة: متعلقة بطفلتي وخائف من وضعها بالحضانة والعودة لعملي، ماذا أفعل؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، اعاني من مشكلة ان لدي طفلة صغيرة بعمر السنتين وانا انقطعت عن العمل منذ اول حملي بها والان هي متعلقة بي كثيرا


صورة للتوضيح فقط، تصوير: Deagreez-iStock

و انا ايضا و لدي طموح و احلام كبيرة تخنقني بالعودة للعمل و للنجاح ومتخوفة جدا من فكرة وضعها بحضانة و هي بعمر السنتين فقط خصوصا انها لا تتكلم او تستطيع ان تشرح ما يحصل لها و في نفس الوقت حلم العودة للعمل يلازمني خصوصا اني كنت ناجحة جدا به و لدي خبرة ٧ سنوات بدات اشعر ان حياتي فارغة بدون هدف ، اخاف انه عندما تكبر ابنتي لا اجد اي فرصة و ايضا ارى صديقات و امهات يضعن اطفالهم بعمر اشهر بالحضانات و اطفالهم يحبوهم و متعلقين بهم نفس المقدار الذي اعيشه انا ولكن انا لا اتخيل فكرة ان احد اخر يرعى ابنتي و هي صغيرة و في نفس الوقت احلامي و طموحاتي اراها تتكسر امامي يوم بعد الاخر امومتي قوية جدا و عاطفتي تجاه ابنتي تقيدني اخاف ان يمضي عمري و اكون لم افعل شئ ! و تضيع كل سنين عملي و دراستي التي طالما حلمت ان اصبح ناجحة ارى الامهات يمضين قدما و لا يؤثر هذا الشئ لهم و لكن انا لا استطيع لا استطيع الابتعاد عنها ولا تركها لغيري ليرعاها و يعلمها و لكن لم استطيع التخلي عن احلامي حياتي اصبحت كئيبة و باهتة بسبب وجودي بالمنزل فقط لاكون ربة منزل و كل يوم احلم بان الله عز و جل يغير حالي و يدبر امري و ايضا اشعر بالحزن الرهيب عندما اضطر ارفض اي عمل بسبب هذا الشئ و ايضا لا استطيع ان امنع نفسي من التقديم المستمر للوظائف و بالفعل عندما يتواصلو معي ارفض ! ماذا افعل لكي اتقبل حياتي هذه للعلم لايوجد لدى اي اقارب او اخت او ام استطيع وضع ابنتي لديهم اصبحت حزينة و احس بالنقص و انعدام الثقة و الفراغ يقتلني

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من منوعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
منوعات
اغلاق