اغلاق

المحامي يوسف جمعة: ‘ نرفض اغلاق مدارس الطيبة ‘

أصدر المحامي يوسف جمعة - رئيس لجنة اولياء امور الطلاب المركزية في الطيبة، بيانا، حول الانباء عن امكانية اغلاق المدارس في الطيبة بسبب تسجيل اصابات مؤكدة


المحامي يوسف جمعة

بالكورونا، واخراج عدد كبي رمن الطلاب للحجر الصحي في المدينة.
وقال المحامي يسوف جمعة في بيانه :" في الساعات الاخيرة تتناقل رسائل مختلفة عبر شبكات التواصل مفادها قرار باغلاق المدارس بسبب انتشار الفيروس واغلاق قسم كبير من الصفوف واخراج الطلاب للحجر والتعلم عن بعد . منذ بداية العام الدراسي حذرنا من الاهمال في التعامل مع التعليمات والفوضى بإتخاذ القرارات وعدم تطبيق التعليمات وحتى الاستهتار بالتعامل مع الطلاب بخصوص موضوع الكورونا، لكن دون جدوى، وبعد ان فاق المسؤولون في جهاز التربية والتعليم في الطيبة من نومة اهل الكهف طلوا علينا بقرار اغلاق، وهو قرار غير مسؤول وغير مهني وفحواه يشير الى الهروب من المسؤولية وعدم العمل بشكل جدي وبحث سبل التعامل والتكيّف مع الظروف الحالية تحت ظل جائحة كورونا  ".

" قرار غير صائب "
وتابع المحامي جمعة :" هذا الفيروس  يرافقنا منذ اكثر من عام ونصف واصبح جزء من حياتنا واخذ حيز كبير من تعاملاتنا اليومية، وعلى الاغلب سيرافقنا ايضا في الاشهر القريبة ولا قدر الله للسنوات القريبة وذلك استنادا للمعطيات الرسمية والطبية التي تنشر عبر وسائل الاعلام من قبل الهيئات الرسمية . ولهذا فإن قرار الاغلاق هو قرار غير صائب ويدل على عجز من مواجهة التحديات وفشل بإدارة الازمات .  بخصوص النشر عن عقد اجتماعات وتقييمات في بلدية الطيبة، نشير  الى ان هذه الاجتماعات كما في السابق يتم تغييب لجنة اولياء امور الطلاب المركزية في الطيّبة وذلك استمرارا لنهج سابق والذي يتم من خلاله تهميش اللجنة لاسباب معروفة للجميع ".
ومضى جمعة يقول :" اهلنا الكرام نحن نتابع اعداد الاصابات داخل المدارس ونعلم بانها تزداد يوما بعد يوم ، ونحن حريصين كل الحرص على صحة ابنائنا وبناتنا وعلى الطواقم التدريسية ، لكن الفشل بإدارة الازمة من قبل المسؤولين هي من اوصلتنا لهذه الاعداد .
نحن نرفض بشكل قطعي قرار الاغلاق . هذا القرار سيلحق ضرر جسيم على كل جهاز التربية والتعليم وستكون له تداعيات مستقبلية بطرق التعامل مع الفيروس .  الخسائر التعليمية والتربوية باتت تفوق الخيال ، ناهيك عن المشاكل النفسية لدى قسم من الطلاب ، وحتى بهذا الجانب نقف عاجزين امام تخاذل المسؤولين من توفير العلاج ونشر الوعي من قبل مختصين  ".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق