اغلاق

د. رمزي حلبي ونمر غانم يتحدثان عن ميزانية الدولة والموحدة

تتجه الانظار في هذه الايام إلى المداولات التي تدور داخل اروقة الوزارات الحكومية كجزء من مناقشات ميزانية الدولة التي من المقرر أن يتم المصادقة عليها في شهر نوفمبر المقبل...
Loading the player...

وفي هذا الاطار، وكجزء من المناقشات حول الميزانية العامة للدولة، تقوم وزيرة المساواة الاجتماعية ميراف كوهين بزيارات للبلدت العربية، و ذلك للوقوف على أبرز التحديات والصعوبات التي تواجه السلطات المحلية العربية، وللتداول أكثر في الخطة الاقتصادية الخمسية المرتقبة للمجتمع العربي ..
في المقابل ، علمت قناة هلا الفضائية من مصادر مقربة من عضو الكنيست وليد طه من القائمة العربية الموحدة " أن قضية المصادقة على ميزانية الدولة غير محسومة بعد، وان هنالك ثلاث قضايا يجب حلها من أجل تصويت الموحدة مع المنيزانية ".
والحديث، وفقا لهذه المصادر، يدور عن أولا قانون " لم الشمل " ، ثانيا التسهيلات في قانون " كمينتس "، وثالثا تمويل دين وزارة الداخلية لبلدية الطيبة ، من فترة اللجنة المعينة، والذي يصل الى حوالي 60 مليون شيقل.
علما وان رئيس القائمة الموحدة النائب منصور عباس قال في تصريحات خلال الاجتماع مع الوزيرة حول الخطة الاقتصادية امس: أنه في تاريخ 11/14 ستكون حكومة وستكون هناك ميزانية "، في إشارة منه بأنه لا يوجد مشاكل مع الحكومة حول الميزانية المرتقبة، وانه سيتم التصويت على الميزانية وبقاء الحكومة ..
وللحديث أكثر عن مجمل هذه القضايا ، استضافت قناة هلا الخبير الاقتصادي د. رمزي حلبي وعضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي العربي نمر غانم..

 


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق