اغلاق

بعد مهاجمتها في الناصرة : ‘ الشباب النصراوي ‘ للنائبة غيداء زعبي : ‘ ان لم تستح ، فلن تفعلي ما شئت ‘

قال الحراك الشبابي النصراوي الفلسطيني في بيان له وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" تزامنا مع ذكرى انتفاضة القدس والاقصى، شاركنا اليوم كحراك نصراوي
Loading the player...

فلسطيني في زيارة النصب التذكاري لشهداء الناصرة ووضع اكاليل الزهور احياء لذكراهم المجيدة وتأكيدا على وفائنا لدمائهم. حيث ألقى احد نشطاء الحراك كلمة بحضور لجنة المتابعة وأعضاء "الكنيست الصهيوني" العرب ، مؤكدا فيها على تمسك الجيل الثالث بعد النكبة بهويته الفلسطينية وتلاحمه مع الكل الفلسطيني. كما وشددنا في كلمتنا على أهمية الاستمرارية بالنضال حتى اكمال ما بدأه شهداؤنا الأبرار " .

" تفاجأنا بحضور عضو الكنيست عن الحزب الصهيوني "ميرتس" غيداء ريناوي زعبي "
وأضاف البيان :" خلال البرنامج تفاجأنا بحضور عضو الكنيست عن الحزب الصهيوني "ميرتس" غيداء ريناوي زعبي وهي عضو في الائتلاف الحكومي الحالي ايضا، المسؤول عن اغتيال عشرات الشباب الفلسطيني في الاسابيع الاخيرة فقط، والتي سجلت سويا مع المتصهينين العرب الآخرين في حكومة الاحتلال، عشرات المواقف المخزية الكفيلة بضمان مقعد لها ولامثالها في مزابل التاريخ.
ليس هذا وحسب، بل وصلت بهم الوقاحة الى حد القاء كلمة رثاء للشهداء بدعوة من رئيس لجنة المتابعة محاولة بذلك تبييض صفحتها على حساب دم الشهداء مما استفز الأحرار من الموجودين. لذلك، وفي ظل صمت قيادات لجنة المتابعة، كان القول الفصل لنشطاء الحراك ونشطاء مستقلين الذين ارتأووا ضرورة مقاطعة كلمتها ووقف هذه المهزلة" .

" اذا سمحنا لامثال المذكورين اعلاه بالتسلق على المناسبات الوطنية كذكرى استشهاد ابطالنا، نكون قد أذنبنا مرتين "
واردف البيان الذي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" ان اعطاء الشرعية للمتصهينين العرب وعملاء الاحتلال وتوفير المنصات لهم للكلام وبث سمومهم، هو امر بغاية الخطورة، فاذا سمحنا لامثال المذكورين اعلاه بالتسلق على المناسبات الوطنية كذكرى استشهاد ابطالنا، نكون قد أذنبنا مرتين!! مرة بحق ابنائنا الذين سيكبرون بمجتمع  قد تكون اصبحت فيه الخيانة وجهة نظر شرعية، ومرة بحق الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل الحرية والكرامة " .

" ان لم تستح، فلن تفعلي ما شئت، لأن الشباب لك بالمرصاد "
وختم البيان :" ختاما، نحيي الجيل الثالث بعد النكبة على وعيه الوطني وغيرته العفيفة على شهدائه مقدساته وبسالته بتحدي الظلم والاحتلال في هبة الكرامة بشهر أيار، ونحيي شعبنا الصامد في الضفة الغربية، غزة، الداخل المحتل والشتات.
أما لغيداء وامثالها نقول: ان لم تستح، فلن تفعلي ما شئت، لأن الشباب لك بالمرصاد " – الى هنا نص البيان الذي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما .

تعقيب عضو الكنيست غيداء زعبي
وحول هذا الموضوع ، قالت عضو الكنيست غيداء زعبي لمراسل موقع بانيت :" مشاركتي اليوم في مراسم ذكرى شهداء هبة القدس والاقصى جاءت من جانب وطني ، بما أنني بنت الناصرة وبنت هذا الوطن وهذا الشعب ، فان مشاركتي جاءت من هذا الجانب . لا أعرف من هم هؤلاء الحراك النصراوي ، أول مرة أسمع بهم ، لا أعرف ان كانوا يمثلون أحدا ،  جيد انهم يمثلون أنفسهم . مؤسف أن يكون هناك محاولة لتحويل هذه المراسم والطقوس واحترام ذكرى شهداء لمناكفات حزبية ضيقة . نحن كمجتمع وكشعب أعلى من هذه المناكفات " .
وأكدت عضو الكنيست غيداء زعبي "انها القت كلمة أملاها عليها تفكيرها وعقلها رغم محاولة التشويش على خطابها في مرام احياء الذكرى السنوية لهبة القدس ، ورغم تلك المحاولة فقد ألقت كلمتها حتى النهاية " .


تصوير موقع بانيت وصيحفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق