اغلاق

طلاب وطالبات من مجد الكروم يستعدون للبدء بالتعليم الاكاديمي يتحدثون لقناة هلا

بادر مجلس مجد الكروم المحلي، مؤخرا، الى تنظيم فعاليات خاصة للطلاب الذين تسجلوا للالتحاق بالتعليم العالي في الجامعات والكليات والمعاهد العليا، وشملت هذه الفعاليات
Loading the player...

لقاء بالتعاون مع اقسام التعليم والرفاه الاجتماعي، وذلك لمساعدة هؤلاء الطلاب وارشادهم نحو اندماج سلس في الحياة الجامعية .
وقالت ولاء حسيان، احدى المنظمات، خلال حديثها لمراسلة موقع بانيت وقناة هلا: "هذا اللقاء هو عبارة عن سمينار تعليمي تحضيري للطلاب الجامعيين المقبلين على سنتهم الاولى في الجامعة، وذلك بالتعاون مع مركز انطلاقة، ويهدف هذا السمينار إلى تحضير الطلاب واكسابهم الثقة ليكونوا مستعدين لكل التحديات التي سوف تواجههم خلال عام التعليمي الاول".

"الخوف والرهبة من التعليم، وحاجز اللغة، والتعرف على بيئة جديدة هي اكبر التحديات والعوائق التي يواجهها الطلاب العرب "
واضافت ولاء حسيان: "أن من اكبر التحديات والعوائق التي يواجهها الطلاب العرب في الجامعات في البلاد هي الخوف والرهبة من التعليم، وحاجز اللغة، والتعرف على بيئة جديدة مختلفة كليا عن بيئتهم، وكذلك نظام التعليم الجامعي المختلف كليا عن نظام التعليم المدرسي. ونحن نثق تماما انه في حال تم التحضير جيدا للجامعة فيمكن التغلب على كل هذه الصعاب ومنح الطالب الثقة بنفسه".
واشارت ولاء حسيان إلى أن "السمينار التحضيري تخلل فعالية لاهم المصطلحات التي تصادف الطالب في الجامعة التي قد يسمع بها الطالب لاول مرة، وايضا ورشات حول ادارة الوقت والادارة المادية للطالب الجامعي، والملهيات التي قد تعترض طريق الطالب الجامعي".

"من المهم جدا معرفة كيفية التواصل بالصحيحة لكي يحصل الطالب على حقوقه"
من جانبها، قالت المرشدة مرام ناصر كريم خلال حديثها لمراسلة موقع بانيت وقناة هلا: "قدمنا محاضرات حول اهم المصطلحات التي يجب أن يعرفها الطالب الجامعي المتعلقة بكيف يبدأ تعليمه، كيف يطالب بحقوقه، كيف يتصرف كطالب، وكيف يتواصل بطريقة صحيحة، لأنه من المهم جدا معرفة كيفية التواصل بالصحيحة لكي يحصل الطالب على حقوقه".
من جانبها ، قالت أصالة سلامة مركزة التدخل الاجتماعي في مجلس مجد الكروم المحلي: "كان هدفنا من خلال هذا السمينار هو اشراك الشباب المقبلين على السنة التعليمية الاولى في الجامعة في دورة لاطلاعهم على الصعوبات التي قد يواجهونها خلال التعليم، وايضا طرح العديد من المصطلحات الجامعية الهامة التي يمكن أنهم قد سمعوا بها لكن لا يعرفون معناها وكيفية استخدامها".

"الشيء الوحيد الذي اخشاه عند دخولي للجامعة هو اللغة "
اما الطالب محمود صغير، فقال: "هذه الدورة كانت مفيدة جدا، خاصة حول كيفية تقسيم الوقت، والاعداد جيدا للحياة الجامعية والدراسة، الشيء الوحيد الذي اخشاه عند دخولي للجامعة هو اللغة، كون اللغة العبرية ليس لغتي الام، خاصة ان الجامعة تتطلب لغة اكاديمية تختلف عن اللغة التي نستعملها في الحياة اليومية".
وقال الطالب كمال سلامة: "الدورة التحضيرية كانت مهمة جدا، تعلمنا خلال امور عديدة حول الحياة الجامعية وتنظيمها من ناحية اجتماعية واقتصادية وكيفية التقديم للمنح الجامعية المختلفة، ولدي انطباع جيد حول الجامعة والحياة الجامعية".
اما الطالب انس كنعان فقال: "ان اول تحدٍ قد نواجهه كطلاب هو التأقلم مع بيئة جديدة مختلفة كليا عن بيئة البيت والقرية، وكذلك التحدي المادي وكيفية تنظيم الامور الاقتصادية للطالب".
بدوره ، قال الطالب غانم صغير: "ان اغلب الطلاب العرب عندما يدخلون الجامعة لاول مرة لا يعرفون تدبير امورهم ولا يعرفون لمن يتوجهون، لكن من خلال هذا السمينار التحضيري تعلمنا امورا مفيدة جدا سوف تساعدنا كثير خلال حياتنا الجامعية".

"ان اكبر تحد مقبلة عليه هو البيئة الجديدة"
اما الطالبة رزان سلامة، فقالت: "من الصعوبات التي تواجه الطالب الجديد في الجامعة هي بالتعرف على زملائه الجدد، والتعرف على المرشدين والمحاضرين ، وكذلك معرفة كيفية التواصل معهم ووسيلة التواصل معهم".
من جانبها، قالت الطالبة يارا قداح: "اخترت تعلم هندسة الحاسوب في الجامعة المفتوحة، وهو موضوع صعب للغاية، ويحتاج لساعات دراسة طويلة".
وقالت الطالبة ليان عوض: "لقد استمعنا خلال هذه الدورة لاشخاص مهنيين قدموا لنا ارشادا حول الصعوبات والتحديات التي سوف نواجهها وكيفية التغلب عليها".
اما الطالبة ليالي علوان، فقالت : "ان اكبر تحد مقبلة عليه هو البيئة الجديدة، حيث سأنتقل للسكن بمفردي، واتعرف على اشخاص جدد، ومكان جديد وهذا سيشكل صعوبة بالنسبة لي، لكن هذه البيئة الجديدة سوف تساعدني في تطوير شخصيتي".

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق