اغلاق

مدرسة السلام الشاملة في كابول تتوج مشروعا فنيا كبيرا

قامت مدرسة السلام الشاملة في قرية كابول التي يديرها المربي زاهر ابراهيم بتتويج مشروع فني تشكيلي ، بالتعاون مع مركز جفعات حبيبة التي يركز مشاريعها
Loading the player...

الدكتور غزال ابو ريا ، ويأتي تتويج المشروع ضمن برنامج فني كبير جاء بالتعاون ما بين المركز والمدرسة وبحضور كل من الفنان السخنيني علي شاهين ومركزة الاحتواء المربية ياسمين بدران .
ويفيد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان مدرسة السلام الشاملة في كابول بادرت ضمن مشروع الاحتواء بتنفيذ برنامجين من قبل مرشدي جفعات حبيبة المصادق عليها ضمن وزارة التربية والتعليم . وقد تم تنفيذ المشروع الفني عبر العمل على لوحات فنية داخل المدرسة ، حيث اشار مدير المدرسة الإعدادية زاهر إبراهيم الى اهمية المشروع حيث كان الطلاب شركاء في سيرورة البرنامج واكتسبوا اليات . واكد ان المدرسة تنسجم مع موضوع التربية للقيم ، مؤكدا ان دور المدرسة ليس فقط ايداع المعلومات انما التربية للقيم الاجتماعية ، واكد انه عندما يشارك الطلاب بمثل هذه الفعاليات سيكون الطلاب قد وصلوا الى المسؤولية والانتماء للمدرسة .

"
التعاون بين المدرسة ومركز جفعات حبيبة بات كبيراً "
من جهته ، اشار غزال ابو ريا مركز مشاريع جفعات حبيبة في الشمال الى ان التعاون بين المدرسة ومركز جفعات حبيبة بات كبيراً ، واليوم يتم قطف ثمار التعاون المشترك عبر تعليق لوحات فنية كبيرة ، وشكر ابو ريا مدير المدرسة زاهر ابراهيم والطاقم منوها الى ان المدرسة تعمل برؤيا مجتمعية وبعنوان طالب اليوم هومواطن الغد...
يشار الى ان البرنامج انطلق عبر مركزة الاحتواء ياسمين بدران وعبر الفنان السخنيني علي شاهين الذي  تطرق الى اهمية الفن وانعكاسه على المناخ العام في المدرسة .


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما
























استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق