اغلاق

بعد انقطاع لأكثر من سنة عن التعليم الوجاهي | طلاب من كلية القاسمي :‘ متحمسون جدا للتعليم ‘

بعد عام ونصف من التعلم المتقطع عن بعد ، افتتح صباح أمس الاحد العام الدراسي الاكاديمي الجديد ، وملأ مئات الآلاف من الطلاب الحرم الجامعي ، اذ عادوا للدراسة داخل
Loading the player...

القاعات التعليمية وفق قواعد "الشارة الخضراء " .

وبحسب المعطيات ، فان ثمانية وخمسين ألف طالب من المجتمع العربي يدرسون في الأوساط الأكاديمية ، وهم يشكلون 17 % من جميع الطلاب في البلاد  - ومع ذلك لا تزال نسبتهم أقل من حجمهم في عموم السكان.

وقد رافقت قناة هلا طلاب كلية القاسمي في باقة الغربية خلال يومهم الاكاديمي الاول لهذا العام، وسألتهم عن عودتهم لقاعات التعليم وعن تطلعاتهم للعام الدراسي الجديد .

" الحضور شبه كامل والطلاب فرحون بالعودة .. وأمامنا تحديات "
بروفيسور كتيبة اغبارية القائم بأعمال رئيس الكلية ، قال في حديثه لقناة هلا :" نلتقي بعد طول غياب ، بعد سنة ونصف ، الحضور شبه كامل والطلاب فرحون بالعودة . وأتأمل أن تكمل السنة مع الالتزام بتعليمات وزارة الصحة ونقوم بتشديد كبير على التعليمات . غالبية التعلم لهذه السنة سيكون وجاهيا باستثناء بعض المساقات التي تم اختيارها من قبل رؤساء الأقسام حيث ستكون عن طريق الزوم " .
وأضاف بروفيسور كتيبة :" لاشك أن جزءا من التحديات التي تقف أمامنا كمؤسسة لتعليم عال كمؤسسة عربية في مدينة عربية هو مساعدة الطلاب وتأهيلهم للتخرج والانخراط لاحقا في سوق العمل . جزء اخر من التحديات أن نكون متتبعين للتعليمات والتطعيمات وأن نبقى محافظين على التعليم عن قرب " .

" نشعر بالحياة في الاكاديمية بعد انقطاعها لأكثر من سنة "
من جانبها ، أكدت د. ايمان علوش عميدة شؤون الطلبة لقناة هلا :" نشعر ببركة حضور الطلاب بيننا ، نشعر بالحياة في الاكاديمية بعد انقطاعها لأكثر من سنة " .
عن التحديات التي يواجهها الطالب العربي هذه السنة ، أشارت د. ايمان علوش لقناة هلا " لابد من الحديث عن جائحة الكورونا وما ترتب عليها من نتائج  . كانت هناك أيضا فجوة في التعليم في المدارس ، فجوة في تحصيل المنهاج الدراسي المطلوب ، كانت هناك تسهيلات في البجروت ، وكان أيضا تحد مادي ، مع ذلك شهدنا اقبالا كبيرا على التسجيل في الاكاديمية، وتم قبول 250 طالبا جديدا " .

" الطلاب متحمسون جدا للتعليم "
بدورها ، قالت سندس تلاوي من قلنسوة طالبة في أكاديمية القاسمي ، لقناة هلا :" الأجواء جميلة جدا والكلية رائعة ، والطلاب متحمسون جدا للتعليم . ونتمنى سنة دراسية موفقة للجميع " .

" السنة الماضية لم تكن جيدة بسبب الكورونا "
أما الطالبة ريان بياتسي ، فقالت لقناة هلا :" بعد سنة كانت كلها تعليم عن طريق الزوم ولم تكن سنة جيدة بسبب الكورونا ، بدأنا بسنة جديدة نتمنى أن تكون موفقة للجميع " .

" السنة الماضية كانت سنة صعبة بسبب الزوم "
ختاما ، قال الطالب سالم كعابنة من قرية جسر الزرقاء في حديثه لقناة هلا :" السنة الماضية كانت سنة صعبة بسب التعليم عن طريق الزوم ، واليوم جئنا الى الكلية ونبدأ حياة جديدة ورأينا الأصدقاء ، وأتمنى النجاح للجميع " .





بروفيسور كتيبة اغبارية


د. ايمان علوش


الطالب سالم كعابنة


الطالبة سندس تلاوي


الطالبة ريان بياتسي


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق