اغلاق

مفتي القدس في خطبة الجمعة في الأقصى: ‘ المسرى والأسرى في أيام عصيبة ويواجهون ظلما كبيرًا ‘

من على منبر المسجد الاقصى المبارك ، خطب مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين خطبة الجمعة التي كان محورها " المسرى والأسرى في أيام عصيبة " .


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما
 
وقال المفتي في خطبته :" أصبح المسجد الأقصى المبارك مسرى الرسول مستباحًا لقطعان المستوطنين ، وأصبح مرتعًا للظالمين " . واضاف المفتي في خطبه الجمعة " أن المسرى أصبح مكانا كان يحاول الإحتلال أن يغير صفة المسجدية فيه وأن يسلب الأمن والأمان ممن يدخله ليصلي متعبدًا . ان أمة محمد تقارب المليارين ولكنها للاسف الشديد لا تعد مليارين من المسلمين الآن، لا يعدوا مئتين ممن امنوا بالله رباً والإسلام ديناً ومحمد صلى الله عليه وسلم نبياً ورسولاً" .

" أين أنتم أيها المسلمون وأنتم ترون الأقصى يستباح ؟ "

وتساءل المفتي الشيخ محمد حسين من على منبر المسجد الأقصى المبارك :" أين أنتم أيها المسلمون وأنتم ترون الأقصى يستباح ، أيهون عليكم أن ترونهم يعيثون في الأقصى فسادًا ؟ الأقصى للمسلمين وحدهم لا يشاركهم به أحد ولا بأي حال من الأحوال " .
ووجه المفتي رسالة للمحاكم الإسرائيلية في خطبته قالئلا :" نقول للإحتلال ولمحاكم الإحتلال ، ان أي قرار تتخذونه لن يغير من حال المسجد الأقصى بشيء ، اما الأسرى الذين ضحوا من أجل المسرى فيتعرضون لأشد الإجراءات والممارسات العقوبية على يد السجان المتغطرس وليس للأسرى سوى الدفاع بأمعائهم الخاوية " .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق