اغلاق

المجلس الاعلى: نستنكر مشاركة رئيس الفيفا في حفل على مقبرة فلسطينية

استنكر عبد السلام هنية مساعد أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة، " موقف "جياني انفانتينو" رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، المنحاز للاحتلال الإسرائيلي،


صورة من محمد حجاج

ومشاركته في افتتاح ما يدعى بـ"متحف التسامح" في زيارته الأخيرة لدولة الاحتلال" .
وأكد هنية أن "هذا الموقف يسيء للاتحاد الدولي المفترض أن لا يساند الاحتلال وأن يقف عند مسؤولياته مع جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الدولي، واحترام الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني" .
وأضاف :" المشاركة في حفل مقام على مقبرة إسلامية تضم رفات الآلاف من الأجيال التي عاشت في هذه المدينة المقدسة، يمثل انتهاكا لمشاعر المسلمين وسكان مدينة القدس وجميع الفلسطينيين، ويتطلب اعتذارا عما حصل".
وأكد أن الرياضة يجب أن تبقى بعيدا عن مشاهد التسييس والظهور في مناسبات لا تتعلق بالنشاط الرياضي بل وتنتهك السيادة والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.
كما أشاد هنية "بموقف اتحاد كرة القدم والفريق جبريل الرجوب الرافض لإستقبال رئيس الاتحاد الدولي، رغم أن الزيارة كانت مقررة وتم الترتيب لها ولكن ما بدر من مشاركة واعتداء صارخ على المقدسات الإسلامية في القدس المحتلة استدعى رفض الزيارة".
وشكر "بيان جامعة الدول العربية وموقف منظمة التعاون الإسلامي واستنكار ما بدر من رئيس الفيفا، وخطورة ما أقدم عليه من انتهاك صارخ للحقوق الفلسطينية" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق