اغلاق

شاب: ‘ حالتي من سيء لأسوأ بسبب الخجل وعدم الثقة بالنفس.. ساعدوني ‘

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أنا شاب عمري 21 سنة، أحس نفسي دائما مختلف عن الناس، ولا أحد يحبني أبدا، فأنا خجول جدا، وليس عندي ثقة بالنفس نهائيا، وحتى

 
صورة للتوضيح فقط - iStock-monkeybusinessimages

إن تكلمت مع أحد لا أستطيع النظر في عينيه لدرجة أنني أصبحت أكره نفسي جدا، وكثير من الأحيان أفكر بالانتحار، ولكن لن أفعل ذلك خوفا من الله عز وجل.

بدأت مشكلتي تقريبا منذ خمس سنين حيث أصبح لدي خجل كبير من التكلم مع الناس، وخاصة النساء أو أن أتكلم بين مجموعة وأصبح تحت الأنظار، وتقدمت مشكلتي كثيرا مع الوقت حتى يومنا هذا، وخاصةً عندما اكتشفت أن لدي أنفا كبيرا، فأصبحت لا أحب النظر بالمرآة أبدا ولا آخذ صورا لي نهائيا، وأمشي في الشارع رأسي في الأرض، لكي لا أرى نظرات الناس لي، فأشعر دائما أن جميع الناس تنظر لي بغرابة.

"خجل وخوف "
منذ دخولي الجامعة لم أستطع أن أتكلم في الصف أو أمام الطلاب نهائيا خوفا أن ينظروا اليّ نظرة غريبة، أو أن يتكلموا علي أو أن يسخروا مني، أو من شكل أنفي، فعندما يتكلم معي الأستاذ مثلا أحس بتسارع نبضات قلبي وتعرق وتغبش بالعينين.

لدي خجل وخوف في حياتي بشكل فظيع، فلا أستطيع أن أتكلم بصوت عال، وأخاف جدا من كل شيء لدرجة أن آلمني رأسي مثلا أخاف ولا أنام ليلا، وأنا أعتقد أنني أصبت بالسرطان، لا قدر الله.

أحس نفسي دائما وحيدا، ليس لي أصدقاء، أو صديق يسأل عني دائما، فمنذ وفاة صديق صغري الوحيد لم يكن لدي أي صديق حقيقي، أو حتى حبيبة فلم تحبني فتاة في حياتي أبدا، أشعر أن البنات لا تحب التكلم معي، فعندما أتشجع وأتكلم معهم، أحس أنهم غير راغبين بالتكلم معي

أفيدوني.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من منوعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
منوعات
اغلاق