اغلاق

برشلونة ينهار ضد الكبار .. وكومان المسؤول

واصل برشلونة تخييب الآمال تحت قيادة المدرب الهولندي رونالد كومان، وذلك بعد الهزيمة التي تعرض لها الفريق من الغريم التقليدي ريال مدريد يوم أمس الأحد، خلال المباراة التي


المدرب الهولندي رونالد كومان - (Photo by Eric Alonso/Getty Images)

 أقيمت على ملعب الكامب نو، في قمة الجولة العاشرة من بطولة الدوري الإسباني.
وسلطت صحيفة موندو ديبورتيفو الإسبانية الضوء على نتائج برشلونة ضد الفرق الكبيرة مع رونالد كومان، والتي تعكس مدى ضعف منظومة الفريق في المباريات المهمة.
واستلم رونالد كومان تدريب برشلونة بعد الهزيمة المذلة من بايرن ميونخ بثمانية أهداف مقابل هدفين، وخلال موسم ونصف، خاض الفريق معه 11 مباراة يمكن وصفها بالكبيرة، وواجه خلالها ريال مدريد، أتلتيكو مدريد، بايرن ميونخ، باريس سان جيرمان ويوفنتوس.
ولم يحقق برشلونة سوى انتصار وحيد فقط خلال 11 مباراة، وكان على حساب يوفنتوس في ذهاب مرحلة المجموعات الموسم الماضي، بينما تلقى الفريق 8 هزائم وتعادل في مباراتين.
وخسر برشلونة من غريمه ريال مدريد في 3 مباريات على التوالي تحت قيادة كومان، كما انهزم مرتين من أتلتيكو مدريد وتعادل في واحدة، وخسر أيضاً من باريس سان جيرمان برباعية وحفظ ماء الوجه بالتعادل إياباً، وسقط إياباً ضد يوفنتوس بثلاثية نظيفة بعد فوزه الوحيد ذهاباً، وأخيراً تلقى هزيمة امام بايرن مينخ في الموسم الحالي بثلاثية جديدة.
والأمر الأكثر غرابة وإحباطاً لجماهير البرسا أن الفريق لم يسجل سوى 7 أهداف فقط في 11 مباراة ضد الفرق الكبيرة، بمعدل 0.6 هدف في المباراة الواحدة، بينما استقبلت شباكه ضعفي هذا الرقم، بواقع 21 هدفاً، وبمعدل تهديفي وصل إلى 1.8 هدف في المباراة الواحدة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق