اغلاق

الناشط والخبير البيئي عبد نمارنة يتحدث عن استعدادات الحكومة لادارة ازمة المناخ

قال الناشط والخبير البيئي عبد نمارنة في تصريح لقناة هلا: "ان ازمة المناخ باتت ازمة تهدد العالم بأسره، خاصة في الدول الصناعية، وبلادنا ليست بمنأى عن هذا الخطر الكبير،
Loading the player...

الذي يستلزم من الحكومة الانتباه ووضع خطط جدية لمواجهته".

" ارتفاع درجات الحرارة من أبرز التغيرات المناخية في بلادنا"
واضاف عبد نمارنة خلال حديثه لقناة هلا: "ان ازمة المناخ العالمية تسببت بتغيرات مناخية في بلادنا ، أبرزها ارتفاع درجات الحرارة بشكل ملحوظ، خاصة في السنتين الاخيرتين، وكذلك انخفاض نسبة الرواسب والامطار، الجفاف والحرائق، وهذه كلها بوادر لكارثة بيئية حقيقية في البلاد".

"المخاطر لا تقتصر على بني البشر بل يمتد ليشمل الحيوان والنبات"
وردا على سؤال لقناة هلا حول المخاطر الصحّية المحتملة في أعقاب تغيّر المناخ في البلاد، اجاب الخبير البيئي عبد نمارنة: "ان التغيرات المناخية كارتفاع درجات الحرارة والجفاف وغيرها ، من شأنها أن تسبب أمراضا لدى البشر، وكذلك وبحسب الخبراء، فإنها قد تسبب هجرة للسكان في بعض الدول، وكذلك قد تتسبب بالقضاء على الثروة النباتية والغطاء النباتي في العالم، فالمخاطر لا تقتصر على بني البشر بل يمتد ليشمل الحيوان والنبات".

"على الجمهور في البلاد ان يكون مستعدا لأننا مقبلون على تحدٍ بيئي كبير"
وعن تقرير مراقب الدولة الذي صدر مؤخرا بهذا الشأن، قال عبد نمارنة: "ان مراقب الدولة قد قال في تقرير ان البلاد غير جاهزة لأزمة المناخ ، لأن القيادة السياسية لم تأخذ الامر على محمل الجد، وهذا امر مقلق، وكذلك فإن جمهور المواطنين لم يتم اعدادهم وتهيئتهم للعواقب الناجمة عن ازمة المناخ، لذلك على الجمهور في البلاد ان يكون مستعدا لأننا مقبلون على تحدٍ بيئي كبير".

" الخطة الحكومية لمواجهة ازمة المناخ غير جدية "
وعن الخطة الحكومية لمواجهة ازمة المناخ، قال الخبير البيئي عبد نمارنة: "ان الخطة الحكومية لمواجهة ازمة المناخ غير جدية وهي كغيرها من الخطط التي توضع ع الرف".

" علينا ان نذوت القيم البيئية عند الناس"
وعن مدى وعي الجمهور العربي في البلاد بقضايا البيئة، اشار عبد نمارنة إلى أن : "قضايا البيئة اصبحت تشغل حيزا من اهتمام الجمهور في الجتمع العربي في البلاد، ولا شك أن قضايا البيئة يجب أن نعمل على تذويتها في عقول المواطنين ، لانه من المهم جدا المحافظة على هذا الكوكب، ان نحافظ على سلامة البيئة وعدم تلويثها، ان تورث للاجيال القادمة كوكبا سليما من ناحية البيئة، وذلك من اجل استمرار الحياة على هذا الكون".

" تأخر الامطار ناجم عن أزمة المناخ والتغيرات المناخية "
وعن تأخر الامطار في البلاد، قال الخبير البيئي عبد نمارنة: "إن تأخر الامطار ناجم عن أزمة المناخ والتغيرات المناخية، لدرجة أننا لم نعد نميز الفروقات بين فصول السنة الاربعة، فانحباس المطر هو جزء من هذه التغيرات المناخية. وكل ذلك يحصل بسبب فعل الانسان وصنعه، لذلك علينا ان نعمل جاهدين كلنا لإعادة التوازن البيئي ، وحماية كوكب الارض".

* مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ
من جانب أخر، تتجه الانظار يوم غد الاحد القادم إلى مدينة غلاسكو الاسكتلندية ، حيث سيعقد مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ في دورته السادسة تتجه الانظار يوم الاحد القادم إلى مدينة غلاسكو الاسكتلندية ، حيث سيعقد مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ في دورته السادسة والعشرين (COP26)  ويعتبره كثير من المراقبين والخبراء البيئيين الفرصة الأخيرة لتفادي العواقب الأكثر كارثية، والتي لا رجعة فيها، لارتفاع درجات الحرارة على كوكب الارض.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق