اغلاق

وليمة من الفواكه والخضروات لقرود المكاك في مهرجان يجذب السياح إلى تايلاند

استأنفت بلدة بوسط تايلاند إقامة مهرجان لآلاف القرود التي تعيش فيها ليستمتعوا بأنواع مختلفة من الفواكه والخضروات، بعد عامين من غياب المهرجان بسبب جائحة كوفيد-19.
وليمة من الفواكه والخضروات لقرود المكاك في مهرجان يجذب السياح إلى تايلاند - تصوير رويترز
Loading the player...

طنان من الفواكه والخضروات تغذت عليها قرود المكاك هذه ذات الذيول الطويلة، وكان بعضها يتسلق فوق أكتاف الحاضرين من السياح والسكان المحليين في حين يستمتع بعضها الآخر بثمار الموز والأناناس.
الوليمة التي تتجاوز تكلفتها ما يعادل ثلاثة آلاف دولار أمريكي هي تقليد سنوي يقدم من خلاله السكان المحليون الشكر لهذه القردة لإسهامها في جذب السياح إلى البلدة، التي تعرف أحيانا باسم "مقاطعة القرود".
أما الفكرة الرئيسية للمهرجان هذا العام فهي "حفل الكراسي المتحركة"، حيث يخطط منظمو المهرجان للتبرع بمئة كرسي متحرك للمحتاجين.

السياح يستأنفون العودة تدريجيا إلى تايلاند
تانيدا بهوجيب، فتاة في الرابعة والعشرين من عمرها من سكان المنطقة جاءت مع أسرتها إلى المكان، وقالت إن هذه أول مرة منذ عامين تتناول فيها هذه القرود تشكيلة متنوعة من الفواكه والخضروات، وأضافت أنها سعيدة من أجلهم.
واستأنف السياح العودة تدريجيا إلى تايلاند مع بدء الحكومة في تطبيق خطة سفر لا تعتمد على الحجر الصحي للسياح الذين حصلوا على التطعيم المضاد لكوفيد في نوفمبر تشرين الثاني.
أيوب بخاري أحد السائحين الذين قصدوا المهرجان قال إنهم يجدون القرود مضحكة للغاية. وعبر عن سعادته بحضور هذا المهرجان قائلا إنه يفكر من الآن في حضور مهرجان العام المقبل.
وشهدت تايلاند قدوم أكثر من 100 ألف مسافر إليها في نوفمبر تشرين الثاني، وهو عدد يقارب عدد القادمين إليها في الشهور العشرة الأولى مجتمعة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق