فرحة العيد تتحول لاطلاق نار وقنابل بمدينة طمرة

أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان الهدوء الحذر الذي ساد مدينة طمرة خلال ايام العيد وقبلها، اصبح بمثابة فوضى عارمة بعد ان تجدد الشجار العائلي،

Loading the player...

 في الحارة الفوقا من المدينة. فقد سمع وشوهد اطلاق النار من قبل العائلتين المتنازعتين، واستعملت خلال الشجار الذخيرة الحية، من اطلاق نار كثيف، بالاضافة الى القاء عشرات القنابل الصوتية ، التي بعثت الفوضى والرعب بأهالي الحارة الفوقا.

اطلاق النار والقنابل شوهد من جميع انحاء الحارة الفوقا في طمرة
ويفيد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان اطلاق النار الكثيف شوهد من جميع انحاء الحارة الفوقا، وقد اختبأ الكثير من الاهالي ببيوتهم خوفاً من ان يتعرضوا لرصاص طائش.
ويؤكد مراسلنا ان الشجار تواصل لمدة ساعة ونصف على الاقل وقد هرعت قوات كبيرة من الشرطة والوحدات الخاصة لمكان الشجار والتي فرضت الامن والامان بقوة ، وقد اغلقت الشرطة الشارع الرابط بين العائلتين، معلنة عدم التجول بتلك المنطقة خوفاً من حدوث اي مكروه.


مجموعة صور بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما لاطلاق النار في طمرة





































لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا

مواد في ذات السياق
;