اغلاق

‘لا للعنف نعم للتسامح‘ في ثانوية أورط طوبا الزنغرية

نظمت ثانوية أورط طوبا الزنغرية يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين فعالية تحت عنوان "لا للعنف نعم للتسامح"، بمشاركة جمعية متسيلا لمكافحة العنف،


اثناء الفعاليات

حيث تضمنت عدة محطات وفعاليات تحث الطلاب على روح التسامح ونبذ العنف بكل أشكاله، كلاميا وجسديا.
خصصت الفعالية لطبقة العواشر والحوادي عشر، مع الإمكانية لتنفيذها في الطبقات المتبقية، وتضمنت الفعالية كلمة مميزة لمديرة المدرسة المربية نائلة حسين التي بدورها شكرت القائمين على نجاح هذه الفعالية واكدت ان مثل هذه الفعاليات تعزز وتغرس في نفوس الطلاب الحاجة إلى روح التسامح والتعاون ونبذ العنف بكل أشكاله.
تضمنت الفعالية المذكورة الكثير من الفقرات المميزة، منها محطة عرض فيلم في موضوع العنف، العمل في مجموعات صغيرة ومناقشة احداث عنف، تمثيل حدث عنف على شكل محكمة التي تتضمن: متهم، قاضي ومحامي.. ومن الجدير بالذكر ان مثل هذه الفعاليات اثارت إعجاب الطلاب.
إدارة المدرسة اكدت بكلمة لأهالي الطلاب "ان ظاهرة العنف هي افة ترفضها كل المجتمعات وكل الأديان فلنعمل سوية على محاربة العنف حتى يتشرب الأبناء ذلك فيتعاملوا فيما بينهم بالحسنى والتسامح والمحبة.
إن للأباء دور كبير وللمربين والمعلمين دور أكبر في ذلك من خلال الدروس وحصص التربية، والمشاريع والبرامج وهناك دور أكبر وأكبر للآباء والمعلمين معاً في ما إذا وحّدوا جهودهم وعملوا معاً من أجل الوصول إلى الهدف ألا وهو مجتمع بلا عنف وأجيال متسامحة وصالحة. من هذا المنطلق نرى أن المدرسة والبيت شركاء في تنمية هذه الأجيال وتضع نصب أعينها وفي مقدمة أولوياتها بناء مجتمع صالح يحمي ابنائنا الطلبة من كل اشكال العنف".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار منطقة صفد اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق