نقابة المحامين النظاميين تحتفل بيوم المرأة العالمي

نظمت لجنة المرأة في نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين ضمن نشاطات مشروع "تعزيز القدرات المهنية للمحامين الفلسطينين" الممول من الإتحاد الأوروبي،


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

امس الاثنين، حفل بمناسبة يوم المرأة العالمي في فندق الموفنبك برام الله، عقد هذا الحفل بحضور عدد من المحاميات المزاولات والمتدربات وممثلين وممثلات عن المؤسسات الحكومية الرسمية والمؤسسات الحقوقية الفلسطينية والمؤسسات الدولية الناشطة مع النقابة.
وألقى كلمة نقابة المحامين نائب نقيب المحامين الفلسطينيين ورئيس لجنة المرأة الأستاذ المحامي جواد عبيدات نيابةً عن نقيب المحامين الفلسطينيين الأستاذ المحامي حسين شبانة، ثمّن فيها الدور الذي يقوم به الاتحاد الأوروبي في دعم فعاليات النقابة ونشاطاتها، مشدداً على ضرورة وجود لجنة مرأة في نقابة المحاميين تأكيدا على أهمية دور المحاميات في المجتمع، وشكر نقيب المحاميين لدعمه الدائم لعمل لجنة المرأة في النقابة.
وعبرت محافظ محافظة رام الله والبيرة د.ليلى غنام عن اعتزازها وفخرها بانها اول امرأة فلسطينية تتولى منصب محافظ، وقالت ان هذا المنصب يفتح امام المرأة الفلسطينية بتولي مناصب عليا في الدولة.
وصرح مستشار الرئيس د. نمر حماد "بأن الرئيس محمود عباس هو المحامي الاول في فلسطين والنصير الدائم والداعم لحقوق وقضايا المرأة الفلسطينية". كما وألقت فاطمة ردايدة نائبة وزيرة شؤون المرأة كلمة عن وزارة شؤون المرأة شكرت فيها نقابة المحاميين على هذه المبادرة وشجعت المحاميات المتدربات على تخطي المصاعب والعمل على تطوير ذاتهن.
بدوره، شكر جميل شحادة مدير مشروع "تعزيز القدرات المهنية للمحامين الفلسطينين" الإتحاد الأوروبي على دعمه المتواصل لقطاع العدل وقطاعات أخرى في فلسطين.
بدورها، قدمت الأستاذ شرين المصري عضو لجنة مرأة، كلمة عن لجنة المرأة في نقابة المحامين وشكرت فيها رئيس واعضاء لجنة المرأة الذين بذلوا جهود كبيرة لاثبات أهمية دور المحاميات في مهنة المحاماة في فلسطين .
نهايةً سلم نائب نقيب المحامين الأستاذ جواد عبيدات رئيس لجنة المرأة و أ. خلود الدجاني رئيس قسم التدريب في النقابة و أ.أحمد النتشة أمين السر في النقابة و أ.عدنان أبو ليلى رئيس المكتب الفني و أ.نجاح دقماق دروع تكريم لأول محامية فلسطينية أ. ماري روك ولأول قاضية فلسطينية أ .ايمان نصرالدين ولأول محامية أسيرة أ.حليمة ابو صلب ولمحامية تفوقت أثناء تدريبها أ . سناء ملحم، ولزوجة الأسير عضو المجلس التشريعي مروان البرغوثي أ. فدوى برغوثي.
ويأتي دعم الاتحاد الأوروبي لنقابة المحامين من خلال مشروع "تعزيز القدرات المهنية للمحامين الفلسطينين" الحالي والمقرر لمدة سنتين بمبلغ مليون ونصف يورو ضمن سلسلة متواصلة من فعاليات التعاون مع النقابة.
وتهدف المنحة إلى دعم قدرات النقابة وتطوير مهنة المحاماة ضمن ثلاثة محاور رئيسية، والمتمثلة في تطوير القدرات المهنية لدى المحامين المتدربين والمحامين النظاميين عبر تجهيز أنظمة التدريب التي ستعتمدها نقابة المحامين، بما فيها السياسات، ومبادئ الاختبارات وأنظمة المتابعة والتقييم للمحامين المتدربين، وخلق برامج التعليم المستمر للمحامين المزاولين ضمن المواضيع المهمة والمستجدة على المهنة.
كما ويشكل المحور الثاني نقطة الدعم لإطلاق حملة التوعية العامة بنشاطات النقابة وحقوق المواطن وبإنشاء مكتب فني يشرف على منشورات النقابة، ويدعم المحور الثالث والأخير إعداد نظام إدارة المعلومات/الأتمتة بهدف تعزيز كفاءة عمل النقابة وفعاليتها وتطوير موقع النقابة الالكتروني.






لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا